الإنسانية

الإنسانية

الارتقاء الى المستوى الإنساني


  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  أبو عماد في الثلاثاء 4 مارس 2014 - 21:12


1__الجزء الأول من المقال

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

 يتم قمع المرأة في الاسلإم منذ لحظة ولدتها حيث يضحى عن المولود الدكر بشاتين شكرا لله ولكن للأنتى بشاة واحدة _قال نبي الإسلام محمد"ص" ( عن الغلام شاتان وعن الأنتى واحدة ولا يضركم دكور كان أم إناتا )
 صحيح الترميدي حديث رقم 1516

يتم إحتقار المرأة في الإسلام مند البلوغ حيث يصف العلم بأن دم الحيض هو سائل طبيعي يخرج بسبب سقوط الشعيرات الدموية التي تكاثرة مكونة طبقة في الرحم لإستقبال البويضة الملقحة لكن القران أو الإسلام يدعي أن دم الحيض أدى عند المرأة ويأمرنا بعتزال النساء
كما جاء في القران ( ويسئلونك عن المحيض قل هو أدى فاعتزلو النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن ) سورة البقرة الاية 222
وحين تكون المراة في الإسلام حائضة لا يجب أن تصلي و لا أن تصوم ويعد هدا نقص ديانتها كما جاء في هدا الحديث
عن أبي سعيد رضي الله عنه قال , قال "ص" ( أليس إذا حاضت لم تصلي ولم تصم فذالك نقصان دينها )
مصدر النص صحيص البخاري ج 2 ص45

وبعدما سارت المرأة بالغة تصبح شريكة للحمار و الكلب.. " أنا لا أدعي هذا أنا أحترم المراة كثيرا وأختلف مع الإسلام " كما جاء في هذا الحديث الدي هو أصح كتاب بعد القران
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال ,
قال "ص"( يقطع الصلاة المرأة و الحمار و الكلب …)
صحيح مسلم ج 2 ص 60
وفي الإسلام فإن المرأة أقل عقل من الرجل ولدالك فشهادة المرأة في المعاملات المالية هي بنصف شهادة فقط يقول القران
(… وستشهدو شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل و إمرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تصل إحداهما فتُدكر إحداهما الأخرى…)
سورة البقرة الأية 282
تفسير القران لإبن الكثير { فتُدكر إحداهما الأخرى } أي إدا نست المرأة الأولى فإن التانية تدكرها فسؤال هنا_ هل حقا إخوتي النساء مصابون بمرض النسيان ؟ أنا حقا لا أتفق مع هذا السؤال و مع القران أيضا الدي يقول هذا . و لكم أقوى الإحترام مع أنني أدعوكم للتفكير فيما يقوله هدا الدين __ إليكم حديث أخر

قال محمد عن النساء كما هو دائما في صحيح البخاري
(… ما رأيت من ناقصات عقل و دين أدهب للبِ الرجل الحازم من إحداكن , قلن وما نقصان ديننا و عقلنا يا رسول الله ؟ قال أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل؟ قلن , بلى , قال , فدالك من نقصان عقلها )
مصدر النص صحيص البخاري ج 1 ص115


إليكم مرة أخرى كلام القران في سورة النساء الأية 4/5
( ولا تؤتو السفهاء أموالكم التي جعل الله لكم قياما …)
تفسير القرأن لإبن الكثير إنه صاحب أشهر تفسير للقرأن
(…و السفيه هو الجاهل الضعيف الرأي القليل المعرفة بمواضع المصالح و المضار ولهذا سمى لله النساء و الصبيان سفهاء .. قال عامة علماء التفسير هم النساء و الصبيان )
مصدر النص تفسير لإبن الكثير ج 1 ص 290

القران مرة أخرى
( الرجال قوامون عن النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقو من أموالهم …) النساء الأية 34
تفسير القرأن لإبن الكثير { الرجال قوامون عن النساء} أي الرجل قيم على المرأة , أي هو رئيسها وكبيرها و الحاكم عليها ومؤيدها إذا إعوجت . { بما فضل الله بعضهم على بعض } أي أن الرجال أفضل من النساء و الرجل خير من المرأة ولهدا كانت النبوة مختصة بالرجال قال "ص"
( لن يفلح قوم لو أمرهم إمرأة ) رواه البخاري

(.. وللرجال عليهن درجة و الله عزيز حكيم ) البقرة الأية 228
القران يضع أسلوب التفضيل الرجل على المرأة والدول تجاهد لتحقيق المساواة بين الرجل و المرأة أليس هذا ظلم , على أقل إحتمال 0 % حتى لو كان كدالك

كما أن للمرة في الميراث أقل من الرجل كما يعرف الجميع
( يوصيكم الله في أولادكم للدكر مثل حظ الأنتيين ….) في سورة النساء


والمرأة في الإسلام هي صورة الشيطان كما جاء في الحديث صحيح مسلم
( …أن الرسول "ص" رأى إمرأة فأتى إمرأته زينب وهي تمعس منيئة لها فقضى حاجته ثم خرج إلى أصحابه فقال , إن المرأة تقبل في صورة شيطان وتدبر في صورة شيطان )
حديث صحيح مسلم ج 4 ص 129

 *يجوز في الاسلام ان يزوج الاب ابنته قبل بلوغها كما جاء في هذا الحديث أن أبو بكر زوج إبنته عائشة للرسول وعمرها 6 سنوات وهي مع رسول الله حتى كبرت وصارت تصلح للجماع في السن 9
 { الجماع يعني الجنس }
*( تزوجني النبي "ص" وانا بنت ست سنين فقدمنا المدينة فنزلنا في بني الحارث .بن خزرج ... فأتتني أمي أم رومان وإني لفي أرجوحة و معي صواحب لي فصرخت بي فأتيتها , لا أدري ما تريد بي فأخدت بيدي حتى أوقفتني على باب الدار , و أني لأنهج حتى سكن بعض نفسي ثم أخدت شيئ من الماء فمسحت به وجهي و رأسي ,ثم أدخلتني الدار فإدا نسوة من الأنصار في البيت ,فقلن على الخير و البركة , وعلى خير طائر . فأسلمتني إليهن , فأصلحن من شأني , فلم يرعني إلا رسول الله "ص" ضحى فأسلمتني إليه ..)
هذا الحديث مازال طويلا أنا لا أملك الوقت الكافي لكتابته لكني إكتفيت بهذا الجزء فقط__ إليكم مصدر النص لقراءة المزيد
"مقتطف" من حديث صحيح الترميدي"ج.ص66

قال أبو عمر ( أجمع العلماء على أن للأب أن يزوج إبنته الصغيرة . ولا يشاورها لتزويج رسول الله "ص" عائشة وهي بنت 6 سنين... )
التمهيد لإبن عبد البرج 19 "ص" 98


( ...وأما الحرة فإن للأب يملك تزويج إبنته الصغيرة البكر بغير خلاف لأن أبا بكر الصديق زوج عائشة للنبي "ص" وهي إبنة 6 سنين ولم يستأدنها )
حديث مقتطف من كتاب الكافي لإبن قدامة ج 4 ص243

وفي الإسلام يجب على الأم أن تسمن إبنتها الصغيرة لإحتمال الجنس كما جاء في هدا الحديث

عن عائشة قالت "ض" كانت أمي تعالجني للسمنة تريد أن تأخدني إلى رسول الله "ص" فما إستقام لها ذالك حتى أكلت القثاء بالرطب فسمنت كأحسن سمنة )
حديث صحيح لإبن ماجه ج3 ص 131

أمر محمد بدبح الكثير من الرجال و النساء فقط لأنهم كتبو عليه شعرا و إستهزؤ به ومنهم رجل إسمه أبي رافع عبد الله بن أبي الحقيق اليهودي .. كما جاء في حديث صحيح البخاري
( حدثني أبي عن أبي إسحاق عن البراء بن عازب رضي الله عنه قال
( بعث رسول الله رهطا من الانصارإلى أبي رافع ليقتلوه ".....".فوضعت سيفي في بطنه ثم تحاملت عليه حتى قرع العظام ثم خرجت وأنا دهش "....") "مقتطف" من حديث صحيح البخاري في_كتاب الجهاد رقم 2859
أمر محمد الدي كان يدعي أنه نبي بدبح أطفال المشركين

( سألت الرسول "ص" عن أولاد المشركين , أنقتلهم معهم ؟ قال – نعم )
فتح الباري شرح صحيح البخاري _كتاب الجهاد –ص171

أمر محمد بدبح أطفال الدكور الذين أنبت لهم شعر العانة فقط قد تبدأ أعمارهم
من سن 9 وما فوق دالك هذا هو البلوغ في الإسلام إليكم هذا الحديث

1 _ قال إبن إسحاق
( وكان رسول الله "ص" قد أمر بقتل كل من أنبت منهم )
صحيح في كتاب السيرة النبوية لإبن هشام _ص844

2 _ حدتنا عبد الله بن عمر والنهري عن محمد إبن إبراهيم بن محمد عن جده أسلم الأنصاري قال : ( جعلني رسول الله "ص" عن أسارى إبن قريظة , فكنت أنظر إلى فرج الغلام فإن رأيته قد أنبث ضربت عنقه وإذا لم أراه قد أنبث جعلته في غنائم المسلمين )
المصدر _كتاب المعجم الاوسط للطبراني حديث رقم 1608 "ص" 352


محمد يمثل بيديه الشريفتين ب 70 جثة من رجال قريش

لمَّا قتلو إبن عم الرسول ومثلو بجتثه " حلف محمد أنه سيمثل ب70جثة من رجال قريش إنتقاما له
وقال يحيى الحماني ثنا القيس هو إبن الربيع . عن إبن أبي ليلى عن الحكم .عن مقسم عن إبن عباس قال رسول الله "ص"
( يوم قتل حمزة ومثل به والله لئن ظفرت بقريش لأمثلن بسبعين منهم ) لهذا نزلو هذه الأية في القران
( وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما عقبتم به ) سورة النحل الأية 126
مصدر الحديث/ المستدرك على الصحيحين " كتاب معرفة الصحابة رضي الله عنهم –رقم الحديث 4854

الرسول محمد يأمر بإغتصاب النساء الكافرات الأسرى وسبايا الحرب ولهن أزواج على قيد الحياة إليكم الحديث

( حدثنا عبد الرزاق . حدثنا سفيان . عن عثمان البتي . عن أبي الخليل عن أبي سعد الحدري . قال " أصبنا نساء من صبي أوطاس لهن أزواج . فكرهنا أن نقع عليهن و لهن أزواج . فسألنا النبي "ص" فنزلت هذه الأية
("و المحصنات من النساء إلا ما ملكت أيمانكم) " سورة النساء الأية 24 قال فستحللنا بها فروجهن )
المصدر / مسند الإمام احمد بن حنبل رقم الحديث 11481


الرسول محمد يختصب إمرأة يهودية في نفس اليوم الذي قتل فيه أهلها وكان أحد الصحابة يحرصه خارج الخيمة الأنه يعتبر في الدين الإسلامي أن الإستمتاع بالمرأة الكافرة يعد حلال في الإسلام

وكما جاء في هذا الحديث الواضح وضوح الشمس
( عن صفية رضي الله عنها قالت : انتهيت الى رسول الله "ص" وما من الناس أحد أكره إلى منه قتل أبي و زوجي وقومي,
فقال "ص" : يا صفية أما إني أعتدر إليك مما صنعت بقومك إنهم قالوا في كذا و كذا ومازال "ص" يعتدر إلي حتى دهب دالك من نفسي فما قمت من مقعدى ومن الناس أحد أحب إلي منه "ص" .وأعرس بها رسول الله بعد أن طهرت من الحيض في قبة بعد أن دفعها "ص" لأم سليم لتصلح من شأنها وبات تلك الليلة أبو أيوب الأنصاري متوحشا سيفه يحرصه ويطوف بتلك القبة ....)
في كتاب صحيح السيرة الحلبية الجزء2 صفحة 749 .

وكما جاء في سورة النساء
( ونكحوا ما طاب لكم من نساء ) ....( "و المحصنات من النساء إلا ما ملكت أيمانكم ") سورة النساء الأية 24 .
الأرض ليست إلا غبارا أمام الكون فكيف يمكن ل لله أن يصغر عقله ويقول
/ أنكحو ماطاب لكم ../ وضربوا النساء.. / وللرجال عليهن درجة../
هل هذا كلام بشري أم إلهي ؟؟؟

الرسول محمد يأمر بدبح فاطمة بنت ربيعة بربطها ببعيرين وشق جسدها إليكم جزء من الحديث

(...فجهز الرسول الله "ص" إليهم فأوقع بهم وقتل أم قرفة ..... ربطها في دنب فرسين وأجراهما فتقطعت و أسر بنتها و كانت جميلة ولعل هذه الأخيرة مراد المصنف ...)

هذا الحديث مازال طويلا لكني اكتفيت بهذا السطر فقط__ اليكم مصدر النص
صحيح البخاري –كتاب المغازي –ص 570

ماذا عن كلام القران في جرائم الرسول الإسلام
" قل لا تسألون عما أجرمنا ولا نسأل عما تعملون "
هده الأية وصفت محمد بأنه مجرم مع أن تفسيرها واضح وضوح الشمس

الأخطاء العلمية في القرأن بالدليل والبرهان

1 خطا فادح وقع فيه كاتب القران من شدة جهل الكاتب كان يظن أن الإنسان أصله من الطين و التراب لكن الحقيقة هي غير دالك
* "من المعروف أن الطين معظمه من مادة السيليكا التي يصنع منها الزجاج"
.ولكن المادة العضوية للإنسان أصلها الكربون الذي يأتي من النباتات التي ناكلها وهي بدورها تحصل عليه من الهواء …ومن ثم تتحول إلى باكتيريا وتستمر عملية التطور …وحتى عندما يموت الإنسان ويتحلل تتحول البكتيريا المادة العضوية مرة اخرى لغاز تنائي اكسيد الكربون

* إن حكاية خلق الإنسان من تراب فإنه مأخود أيضا من الديانات الأخرى تترثر أيضا بهذا الكلام البدائي . لكان كاتب القران يفهم ولديه إعجاز أو على لأقل لديه نوع من الدكاء لكتب أن أصل الانسان من هواء
ولا يمكن الأن أن يقول أي عاقل أن أصل الإنسان من تراب

2 يقول القران " ولقد خلقنا الانسان من سلالة من طين ثم جعلناه نطفة في قرار مكين ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظام فكسونا العظام لحما ثم أنشأناه خلقا اخر فتبارك الله احسن الخالقين "

1_ في علم الأجنة فإن مرحلة العظام تكون بعدها تَكَون
الغراديف المركزية ومن ثم يأتي اللحم و العضلات
2_الوصف القرأني مأخود من وصف العالم الإغريقي أرسطو وكتابٌهٌ الأن موجود ومنشور, وهنا فالقرأن كرر نفس الخطأ الذي وقع به أرسطو بوصفه لتكون الجنين وبنفس التسلسل
3_ قبل أن يقول القران هدا الكلام قاله شخص قديم جدا يدعى بسفر أيوب قبل أرسطو بنفسه

الآحاديث الصحيحة
عن عبد اللّه بن مسعود قال: حدثنا رسول اللّه :
” إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يومًا نطفة، ثم يكون علقة مثل ذلك، ثم يكون مضغة مثل ذلك، ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح، ويؤمر بأربع كلمات: بكتب رزقه، وأجله، وعمله، وشقي أو سعيد ”
عن حذيفة بن أسيد قال :…
“إذا مر بالنطفة ثنتان وأربعون ليلة، بعث اللّه إليها ملكًا، فصورها، وخلق سمعها وبصرها، وجلدها ولحمها وعظامها. ثم يقول: يا رب، أذكر أم أنثى ؟ فيقضي ربك ما شاء،
ما يقوله العلم الحديث و الطب المثبت ..
النطفة : تعيش 72 ساعة بجسم المرأة كحد أقصى
جنس الجنين (ذكر أو انثى) يتحدد في لحظة التلقيح عند تكوّن (الزيجوت) واكتمال الـ (DNA) , و يحدد ذلك وجود الكروموسوم .
في اليوم التاسع يبدأ (اللحم ) بالتشكّل ذلك عندما تلتحم البيضة الملقّحة بجدار الرحم وتبدأ بامتصاص الغذاء
في اليوم 21 : يظهر الجنين و يمكن تسجيل النبضات القلبية عندها و يبدأ الدوران الدموي
السمع و البصر و العظام (العينين و الأذنين و العمود الفقري [اول العظام التي تبدأ بالظهور تدريجيّاً]) تبدأ بالتشكّل في اليوم الـ 28
عظم الحنك يبدأ بالتكوّن ابتداءاً من اليوم الـ 50
في الاسبوع العاشر يبدأ تشكل غضاريف الجنين و عظامه الباقيّة…
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]

ملاحظة / ( من الناحية العلمية وبالخصوص في هذا الموضوع لا أقول أن القرأن جهل بل أقول إنه علم بدائي جدا لايوجد فيه سوى أكثر مما لشخص عادي قادر على كتشافه + أن الزمن محمد لم يكن بدالك الجهل كما نظن , بل كان قد تطورو بعض العلوم البدائية . فهل ستقولون لي أن محمد كان يعيش في الكهوف ؟ بالطبع لا . إنه فقط ومن خلال تفاعل العام مع المجتمع يمكن للإنسان أن يتوصل إلى تلك الحقائق ,فالفلسفة والأدب و الطب والرياضيات .... ظهرو قبل الإسلام وإكتشفو العجائب .)

3_ القران يؤكد في عدة آيات أن الشمس تدور وتطلع وتجري نحو الأرض إليكم هاته الأيات :

(وصخر الشمس و القمر كل يجري لأجل مسمى) سورة الرعد الأية من1_2
(حتى إدا بلغ مطلع الشمس وجدها تطلع على قوم) سورة الكهف من89-90
(وترى الشمس إدا طلعت تزور عن كهفهم... ) سورة الكهف الأية 16_17

لحظو معي __ إن كاتب القران أو نحن أو أنت أيها الباحث_ صحيح أننا نرى أوتبدو لنا أن الشمس تطلع وتجري نحو الأرض .نعم وهذا ما يقوله القران اليس كدالك ؟

__لكن حقيقة الأمر تؤكد لنا عكس ذالك , كلنا نعلم أنه في العلم الفيزيائي أو الجغرافي يؤكد لنا أن الأرض تدور حول نفسها مرة في كل 24 ساعة .وينشئ عن دالك الليل و النهار. وتدور حول الشمس مرة كل سنة مما يؤدي إلى ظهور الفصول الأربعة

ونحن نسال : كيف للشمس التى نراها أن تطلع وتجري كما يقول القران نحو الارض اليس أن الارض هي التي تدور وتجري حول الشمس وأن الشمس تابثة لا تتحرك بإتجاه الأرض فكيف يقع خالق الكون بهذا الخطأ _إذن نستنتج أن القران ليس من تأليف الله بل إنه تأليف بشري كما ترى أنت الشمس تجري نحو الأرض

4 جاء في سورة الرعد
( ويسبح الرعد بحمده و الملائكة من خيفته ويرسل الصواعق فيصيب بها من يشاء )
عن إبن عباس ( سئل النبي عن الرعد فقال ملك موكل بالسحاب معه مخاريق من النار يسوق بها السحاب )
في صحيح الترميدي رقم 3118
ونحن نسأل : إذا كان الرعد من الظواهر الطبيعية الناتج عن إحتكاك السحاب ببعض مما يؤدي إلى إرتفاع شحنة موجبة . فكيف يقولون أنها ملائكة ؟؟
هل هذا تفسير علمي مقبول ؟
______________________

5 خطأ علمي أخر في القران

( حتى إدا بلغ مغرب الشمس وجدها تغرب في عين حمئة ووجد عندها قوم..)
سورة الكهف من الأية 85إلى 86

جاء في تفسير "البيضاوي" أن دو القرنين ذهب حتى إلى مغارب الشمس ووجدها تغرب في عين يدعونها ب عين حمئة
ونحن نسأل : يا إخوتي المسلمين كيف للشمس والتي هي أكبر من الأرض ب مليون وتلاثين ألف مرة أن تغرب في عين رأها دو القرنين أليس هذا جنوني !!!؟؟؟

6 تذكر الايات القرأنية " وَمِن كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ " الذاريات
( وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى (45) مِنْ نُطْفَةٍ إِذَا تُمْنَى (46) ) النجم

ولكن العلم يخبرنا انه توجد كائنات لاجنسية وتتكاثر بالانقسام !!!! فكيف يقع خالق قادر عليم بهكذا خطأ
الا يفترض انه هو شخصياً من قام بالخلق فكيف يكون غير عالم بهكذا حقيقة ؟؟؟

اضافة لهذا فان هنالك مكروبات بسبع اجناس !!!
تسمى (Tetrahymena) وهي نوع من الميكروبات الأولية أو الطلائعية . هذا الميكروبات الغيرعادية تتخذ نوع جنسي من بين 7 أنواع جنسية. كل نوع يمكنه التزاوج والتكاثر مع اى من الأنواع الستة الاخرى ولكن ليس مع نفس النوع الجنسي.
على الرغم من أن العلماء كانوا يعلمون بوجود مثل هذا النوع من الميكروبات منذ ثلاثينيات القرن الماضي, الا أن الية تحديد الجنس في صغار هذه الميكروبات لم تكن معلومة. اليوم توصل الباحثون في معرفة أن السبب يعود الى أن الأجناس السبعة المختلفة كلها موجودة في الحمض النووي لهذه الميكروبات وأنه فقط خلال عملية التكاثر يتم حذف مقاطع من الحمض النووى مما يؤدي الى تحديد النوع الجنسي في صغار هذه الميكروبات.
ال (Tetrahymena) تعد نادرة بين أنواع الكائنات وحيدة الخلية الأخرى في أنها تمتلك نواتين.
نواة مسؤولة عن التكاثر وهي تحمل المعلومات الوراثية التي سوف تنتقل للأبناء.
ونواة أخرى مسؤولة عن التكوين الجسدي للخلية وهي تحمل الية عمل الخلية
خلال عملية التكاثر تجتمع نواتين تكاثريتين معا و تندمج القطع الجينية مع بعضها البعض ومن ثم ترسل هذه الموروثات الى النواة الجسدية في صغار هذه الميكروبات حيث تقوم بإعادة ترتيبها وحذف أجزاء منها من خلال الحركات اللإرادية الى أن يتبقى معلومات وراثية كافية فقط لإتخاذ نوع جنسي واحد
7_ يقول القرأن

- ( ومددنا الأرض وألقينا فيها رواسي )
- (وجعلنا الأرض فراشا )
- (والأرض وما طحاها)
- ( وإلى الأرض كيف سطحة ...)

أولا/ القرأن يقول أن الأرض مسطحة لكي يتقلب عليها الإنسان و الحيوان كما أتى عند أكبر و أشهر المفسرين للقرأن
في مقابل هذا رأيت ردود في الكثير من المواقع التي تؤكد أن الأرض كروية وليست مسطحة
كلنا نعلم يا إخوتي أن القرأن يقول أنه أنزل عربيا مبين يعني عربيا واضح فهل القرأن أصبح لعبة لحل الألغاز ولكي نختلف فيه ؟؟
عليكم أن تعلمو أن المفسرين القدمى فسرو القرأن بكل نيتهم وصدقهم . لكن الأن وعندما ظهر الإسلام أو القرأن على حقيقته وسقط قناعه . فالحل الوحيد للدفاع عن الإسلام هو تغير التفسير بحيث أنهم يحاولون تطبيق القرأن على العلم الذي لا يهتم بالدين ولا يلتفت إليه فبنسبة 97 في المئة من العلماء يؤيدون العلم ونظرية التطور ولا يهتمون لا بمسيحية ولا إسلامية بل إنهم مع العلم والتقدم لنعد للقرأن
قلت بعض الردود في بعض المواقع يقولون أن القرأن يقول أن الأرض كروية في الأية التالية / ( ويكور الليل علي النهار ويكور النهار على الليل ) سورة


الزمر الأية 5-6
جاء في أشهر تفسير للقرأن عند إبن الكثير أي أن الله سخرهما يجريان متعاقبين لا يقران كل منهما يطلب الأخر طلبا حتيثا _ وكدالك لا يختلف الأمر مع المفسر المشهور البيضاوي الدي أكد أن الله يلي ظلمات اليل بنور النهار . / إليكم مصدر التفسير الجزء السابع من تفسير إبن الكثير سورة الزمر الأياتان 5-6
أليس أن زمن النبي كان مليئ بالمعجزات و بما يدعو ب النية في القلوب . إذن تفسير القدماء للقرأن صحيح . لأن الرسول سيشهد في دالك الزمن (زمن الشافعي-والبيضاوي-وإبن الكثير..) إن كان التفسير خاطئ .لكن لاتوجد معلومة تقول أن الرسول أخبرهم بأن تفسير القرأن خاطئ .لأنه كما يقول الرسول أن القرأن عربي مبييييين وااااضح


الإرهاب في الإسلام بالدليل والبرهان

جاء في سورة البقرة الأية_217
1_(ويسألونك عن شهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير)

جاء في سورة البقرة الأية 244
2_(كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى أن تكرهون شيأ وهو خير لكم وعسى أن تحبون شيأ وهو شر لكم )

3_(وأعدو لهم ما إستطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به العدو الله وعدوكم والأخرين من دونهم )

سورة الأنفال الأية 12و13
( ألقي في قلوب الدين كفرو الرعب فالضربوا فوق الأعناق وضربو منهم كل بنان دالك بأنهم شاقوا الله ورسوله
ومن يشاقق الله ورسوله فإن الله شديد العقاب ...وقاتلوهم حتى لا تكونو فتنة
ويكون الدين كله الله فإن إنتهوا فإن الله بما يعملون بصير )

ونحن نسأل / لماذا يرغمون الأخرين على قبول دينهم بالسيف ؟ وإذا كان القتل محلل فماهو الحرام ؟
وكيف يأمر النبي بالقتل القبائل و بلإعتداء عليهم بالسيوف ؟

ويقول إن هذا في سبيل الله ويغري أتباعه بالغنائم وأخد الجزية
في الدنيا والفوز بجائزة الجنة ونساء حور العين في الأخرة ؟؟
الا يعلم الله أن العنف يولد العنف نفسه ؟
هل هذا كلام مصدره من الله؟
أم الإنسان الدي إخترع القرأن ؟
إذا كان القرأن من عند الله لماذا يوصينا بالقتل وما المستفاد من هذا العنف ؟

تحريف القرأن بالدليل والبرهان

مصحف حفص

مصحف ورش

أنا لن أتي لكم بكل التحريفات أو الإختلافات لأن القرأن مليئ بدالك وأنا لا أملك الوقت لعرض كل لدالك
* إلى كل من يقول أن المعنى عند القرأن لا يختلف في حالة إختلاف حرف

... قد يختلف التشكيل قد تختلف الكلمة ... لكن يختلف المعنى
وسوف اسرد لكم آية قد اختلفت فيها الكلام والمعنى معاً

حسب مصحف حفص من مصر
1_سورة الزخرف - آية 18 وجعلوا الملائكة الذين هم ( عباد ) الرحمن إناثاً

حسب مصحف ورش من المغرب
2_سورة الزخرف - آية 18 "وجعلوا الملائكة الذين هم ( عند) الرحمن إناثاً

*1_ نلاحظ هنا في مصحف حفص أن كلمة
/ عباد /تعني العباد المقصود عباد الله والرحمان
أي أن الإنسان و الملائكة ... عباد لله . وهذا واضح وضوح الشمس

*2_نلاحظ في مصحف ورش أي مصحف المغرب أن كلمة
/عند/ هي إسم إشارة أي عندك أنت أو أنتم
" عند " إنها أيضا واضحة وضوح الشمس
هنا إختلاف ليس في الكلمة فقط بل تلك الكلمة أدت إلى تغير معنى الأية كلها تمعنو جيدا
1_في الأية الأول في مصحف حفص
-" وجعلو الملائكة الدين هم عباااااد الرحمان إناثا "
2_وفي الأية التانية أي مصحف ورش
"وجعلو الملائكة الدين هم عند لم تصبح عباد بل عند .. الرحمن إناثا "
هذا ليس إلا إقتباس من تحريف القرأن فقد وجد أكثر من 758 إختلاف
وهذا يتناقض مع الأية التي تقول

( ولو كان من عند غير الله لوجدو فيه إختلاف كثيرا)

إذن هنا يوجد إختلاف إدن نستنتج أن القرأن ليس من عند الله
لكن كيف أن القرأن يقول هذا ومع دالك يوجد فيه إختلافات كثير؟
__إليكم قصة وأحاديث صحيح من دائرة المعارف الإسلامية

القران لم يجمع في زمن محمد بل عمر هو الدي نصح ابوبكر بجمع القران خوفا من ضياعه بعد ان مات الكثير من حفاظ القران في حرب الردة . بدأ الجمع الاول في زمن ابوبكر
جمعوا القران بعد ان فقدو الكثير من حفاظه
وقد جاءت الروايات المعتمة عليها في الاسلام لتؤكد دالك

( إن عمر اتاني فقال ان القتل قد استحر يوم اليمامة بقراءة القران . وإن أخشى أن يستحر القتل بالقراء بالمواطن . فيدهب الكثير من القران . واني ارى ان تؤمر بجمع القران ...)
* كيف تفعلون شيا لم يفعله رسول الله ؟ قال / هو و الله خير ... فتتبعت أجمعه من العسب و اللخاف وصدور الرجال . حتى وجدت اخر سورة التوبة مع ابي خزيمة الانصاري . لم اجدها مع احد غيره..
البخاري – مصدر الجامع الصحيح 4986 _ الراوي _زيد بن ثابت المحدث


جمعوا بعض ما كان مكتوب على الجلود وأوراق النخيل و الألواح الطينية وكان يجلس عمر و أبو بكر على باب المسجد يكتبون ما كان يحفظه الناس بشهادة رجلين
* الجمع بهذا الأسلوب البدائي وتبعتر الايات هنا وهناك وموت غالبية الحفاظ وعدم تدوين القران في زمن محمد تسبب بضياع أغلب أيات القران
عن عمر بن الخطاب قال . قال ص
( القران الف الف حرف وسبعة وعشرون الف حرف
فمن قراه صابرا محتبسا فله بكل حرف زوجة من حور العين )

المصدر_ دار الاثقان في علوم القران ج 2 ص 70

بينما لدينا الان هو ثلث هدا العدد

+ تم ضياع ستة صور لا نجدها في القران من بينهما سورتان
الخلع = " اللهم انا نستعينك ونستغفرك ونثني عليك الخير ولا نكفرك ونخلع ونترك من يفجرك "
الحفد = " اللهم اياك نعبد ولك نصلي ونسجد واليك نسعى ونحفد نرجو رحمتك ونخشى عدابك الجد ان عدابك بالكفار ملحق"

كانتا في مصحف أبي إبن كعب وعبد الله إبن مسعود بينما نحن لا نجدهما اليوم

الإعتراف جاء واضحا وصريحا على لسان الكثير من الصحابة
 نعم
إن القران ضاع منه الكثير
ثم قفزوا شيوخ الاسلام بدعاءهم ان ألايات الضائعة كانت منسوخة . وإذا كانت منسوخة فلماذا لا نجدهما في القران الان ؟؟
ااااه انهم في محنة كبيرة . فإما أن يعترفوا بضياع القران وإما أن يكدبو على أنفسهم وعلى الناس
فختارو الخيار التاني كان أفضل لهم
ولهذا نجد في بعض الأحيان أن القرأن يتناقض مع نفسه في بعض الأيات التي إختلفو القدامى في كتابته
هناك أيات تدعو لإلغاء الأخر و القتل و الإيساءة الأديان الأخرى /// وهناك أيات تدعو للتسامح الديني وإحترام الأخر وعدم إكراه الأخرين على الدخول في الإسلام . هذا إتباث على أنهم إختلفو في كتابة القرأن .
فكل واحد ماذا أراد
إليكم الأيات
* إن الدين عند الله الإسلام _____سورة أل عمران الأية 19//// لكم دينكم ولي دين ______ سورة الكافرون2

* ومن يتبع غير الإسلام دين فلن يقبل منه وهو في الأخرة من الخاسرين ____أل عمران 85///لا إكراه في الدين___ سورة البقرة 256

* وقاتلو الدين لا يؤمنون بالله ___ سورة التوبة 29 /// فاعف عنهم واصفح ___ سورة المائدة13

* وقاتلوهم حيث ثقفتموهم___ سورة النساء91/// فإنما عليك البلاغ وعلينا الحساب___ سورة الرعد40

* من الدين هادوا يحرفون الكلام عن موضعه (هنا يقصدون التوراة والإنجيل) ___ سورة النساء 24/// إنا أنزلنا التوراة فيها هدى و نور___ سورة المائدة 44
* وقد كان فريق منهم يسمعون كلام الله ثم يحرفونه ___ سورة البقرة 75/// الإنجيل فيه هدى و نور ___ سورة المائدة48

قصة شهر رمضان قرب القطب الشمالي
القليل من يتحدث في هذا الموضوع
"رمضان شهر الغفران"
هل رمضان شهر الغفران أم شهر الكوارت الإنسانية ؟؟

لا أستطيع أن أرى رمضان بدون كوارث "نعم" وخصوصا رمضان فكل مرة أسمع حوادث السير التي ترتفع في شهر رمضان
وكل مرة أرى الضرب والجرح وسيلان الدم من عند المدمنين بالمخدرات لاشك أنكم ستلاحظون أنتم أيضا هذا في حي شعبي ما
والبعض يقول أن رمضان شفاء للناس وهذا صحيح نعم صحيح جدا
لكنه صحيح بالنسبة للمرضى بالسكر أو الملح أو السمنة لأن الطبيب أصلا يحرم عليهم الأكل كثيرا الذي يؤدي إلى إرتفاع ظغط المرض سواء في رمضان أو بدون رمضان فعلى الشخص أن يضطر لقطع الأكل كثيرا
أما بالنسبة للأشخاص العاديين أي "الغير المرضى " فهذا يؤدي بهم إلى إنخفاض سكر الدم ...وعدم القدرة على التركيز... والشعور بالدوران... وخصوصا عند المرأة الضعيفة والتي تعمل في المقاهي أو في المنازل ....
فأنا شخصيا رأيت الكثير من النساء سواء في الحافلة أو في الطريق يؤدي بهم ضغط رمضان إلى الإنهيار في الأرض والدوران أو التقيأ . الكثير ما يقع هذا

الجزء الأول/ الأضرار على صحة الإنسان

التجفاف وهذا أوضح ما يكون إن كان رمضان في الصيف
الصداع النصفي
تذبذب الوزن
اضطرابات النوم والنعاس أثناء النهار. بحث من جامعة الملك سعود بالرياض يؤكد كذلك
التأثير على الساعة البيولوجية بسبب تغير أوقات الطعام وأوقات النوم مما يؤثر سلبا على الجهاز العصبي اللاإرادي ويؤدي لاضراب انتاج هرمون الميلاتونين من الغدة الصنوبرية الذي يساعد على النوم.
أضرار للمرأة المرضعة ورضيعها حيث تقل جميع العناصر الغذائية عند المرضع
أضرار للحامل وجنينها. دراسة أمريكة تؤكد أن النساء اللاتي يصمن خلال الحمل أكثر عرضة لانجاب أطفال أصغر حجما وأكثر عرضة لمشاكل التعلم لاحقا خلال سن البلوغ.
الشراهة عند تناول الطعام، والصداع، وزيادة الحموضة في المعدة وعسر الهضم.
الارهاق البدني والعجز.

الجزء التاني/ الأضرار الاجتماعية


التهيج المفرط
زيادة معدل الجريمة
تعطل خدمات الطوارئ لأن الموظفين متعبين ومشغولين بالتراويح
التقليل من التبرع بالدم
العنف والسلوك السيء تجاه غير المسلمين



الجزء التالث/ الأضرار الإقتصادية

تقليل انتاجية الموظفين : حتى أن بعض الدول تقلل ساعات العلمل في رمضان ويصبح كل شيء يسيير ببطء
شديد.


وهذا بسبب الفوز بجائزة الجنة و الهروب من النار , أليس أن هذا المعيار قائم على السداجة
فقصة الإسلام أو الأديان بصفة عامة تحكي أنه يوجد كائن خارق في السماوات السبع حيث أنه يراك ويرى كل أفعالك .
فإذا قمت بأي فعل خاطئ أو لم تصدق تلك القصص التي توجد في الكتاب المقدس فإنه سيرسلك
إلى مكان بعيد مليئ بالجحيم و النيران لكي تصرخ وتبكي خالديييين فيها
أما إذى صدقت تلك القصص فسوف تنال جوائز تفوق الخيال مثل
نساء حور العين والجنة خالديييين فيها
هل ستلغون لي هذه الحقيقة , فإذا ألغيتم لي هذه الحقيقة فهذا يعني أنكم تلغون كلام القرأن


* ما قصة شهر رمضان وهل هو صناعة إلهية أم بشرية ؟ لنتبث هذا الأن

لذي العديد من الدلائل التي تتبث أن القرأن بشري من بينها هذا الدليل

في حالة دخول إلى الإسلام شخص أجنبي وأسلم من بعد كفره أو وصلته رسالة تدعي بأن يدخل الديانة الإسلامية
أم بدون هذا الموضوع توجد شعارات أخرى يرددها المسلمين مع أنها غير صحيحة وغير واقعية بل مستحيل , مستحيل أن ينتشر الإسلام في كل بقاع الأرض،
ومنها "الإسلام صالح لكل زمان ومكان". فهل هذا الكلام صحيح؟
تعالو معي سنقوم برحلة في أجواء رمضان في الدول الأجنبية
**** أنا حقا أستغرب عندما نرى بشكل واضح أن جماعة ألمانيا يجب أن يصوموا رمضان
من الساعة 3 صباحاً إلى الساعة 9 مساءً، وجماعة روسيا يجب أن يصومو 24 ساعة كاملة!!
أي أن الصيام والسحور مجتمعين... تخيلو هذا
لم تفهمو كيف ؟؟؟؟
سأشرح لكم

كما نعرف دائما في الدول العربية يكون النهار متوسط في الصيف
وقصيرا في الشتاء , ويكون صوم رمضان مناسب في الصيف و الشتاء
أما في المناطق الإستوائية, يتساوى الليل مع النهار طوال أشهر السنة
لكن في أروبا الوسطى, يكون النهار طويلا جدا في الصيف
وقصير جدا في الشتاء , وتغرب الشمس عندهم في الساعة 9 مساء "تقريبا"
إذا يكون الصوم متعب جدا إذا حل الصيف

لأن الشخاص الجدد في الإسلام الذين يعيشون في الدول الغربية في الصيف سيصومون
أوقاتا أكثر من الذين يعيشون في الدول العربية
فهل الذي يصوم ساعات أكثر يعطيهم إله أجرا أكثر من الدي يصوم ساعات أقل ؟
وما دنب الدين يصومون أوقاتا أكثر أو أقل ؟
إذن كما نلاحظ , ليس هناك عدلا
وهذا ينفي شعار المسلمين الذين يقولون أن" الإسلام صالح لكل زمان ومكان "
فكيف للإسلام بالإنتشار في كل بقاع الأرض ونحن نرى إختلال في الجغرافية الأرض , , إليكم الكثييير

و في أقصى شمال أروبا قرب القطب الشمالي كوسط الدول(الإسكندنافية وشمالها وشمال روسيا) ,
(وجريلاند و الاسكا وشمال كندا)
*_ماذا تتوقعون أن تكون عدد الساعات هناك في فصل الصيف ؟
تقريبا من 19 إلى 22 ساعة نعم هذا صحيح 19_22
فكيف يستطيع مسلمنا الجديد أن يصوم كل هذه الساعات الطوال هناك ؟
وكدالك لن يكون الغروب كاملا هناك
لأن الشمس لن تغرب كاملة في بعض المناطق القريبة من القطب الشمالي
بل سوف تغرب نصفها فقط وتظهر مرة أخرى
بعد بضع دقائق أو ساعات "حسب المسافة الفاصلة بين مكان السكان والمنطقة من القطب الشمالي"
فكيف يعتبر صيام المسلم هناك ؟
وكيف يستطيع الصوم مادامت الشمس لم تغرب كاملة ؟
لنلقي نظرة في أقصى شمال أروبا وأمريكا وأسيا
والمناطق القريب جدا في القطب الشمالي أيضا

وبسبب ميلان محور الأرض صيفا نحو الشمس
*_في أي وقت يكون عندهم المساء ؟
يكون المساء عندهم في النهار هههههه وبالخصوص في فصل الصيف ___
أما في الشتاء يكون العكس الليل بسبب إبتعاد محور الأرض عن الشمس
* فكيف يصوم المسلم هناك ؟؟؟؟
هل يصوم شهر كامل هناك من غير أن يفطر ؟؟؟
لأنه لا يوجد الغروب في فصل الصيف هناك إطلاقا

فكيف يفطر ؟؟؟؟

باإختصار إن صام المسلم هناك فإنه سوف يموت لأنه سوف يصوم شهرا كاملا من غير أن يفطر
بسبب أنه لا يوجد غروب أو مساء

الأن نأتي إلى المناطق القريب من القطب الشمالي شتاء
وإلى المناطق القريبة من القطب الجنوبي
"كجنوب نيوزيلندا" لأن القطب الجنوبي حاليا هو شتاء (ونظرا
لأنه إذا كان القطب الشمالي صيفا يكون القطب الجنوبي شتاء)
فكيف يصوم المسلم هناك مع أنه سوف يكون الليل طويل جدا والنهار مدته 3 ساعات فقط ؟؟؟؟؟؟
هههههه سيكون الشخص هنا هو الفائز لأنه سيصوم فقط 3 ساعات ويعود للأكل ليلا
هل هذا عدل ؟؟؟

هل رمضان إلهي ؟

وكيف لإلهنا هذا أن لا يعلم بهذه الحقائق الجغرافية مع أنه هو الخالق ؟
إذا هذا إتباث كافي على أن القرأن بشري وصانع أو مخترع القرأن جاهل 100%
لكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل كان محمداً عاجزاً عن أن يتكلم عن هذه البلاد
بشكل واضح دون الحاجة إلى فتاوي؟ لماذا ترك لنا هذه الألغاز العجيبة التي ليس لها حل؟
وحتى أنه لم يأت بذكرها أبدا !!! لماذا ترك لنا كل الألغاز التي تدل على أنه ليس بنبي بل شخص عادي
يملك بعض الكاريزما والجرأة؟! ولا سيما أننا لا نتكلم عن أمور فرعية غير مهمة،بل المهمة
فالصلاة والصيام من الأركان الخمسة الأساسية في الإسلام!!! وليست أمراً مهملاً يمكن تركه
ونسبه للفتاوى والقياس كما يُفعل في الأمور الأخرى

فهل صيام رمضان 20 ساعة يومياً والسهر من أجل الصلاة وعدم النوم
يجعل الإسلام صالحاً لكل زمان ومكان ؟ أليس هذا هراء بكل معنى الكلمة ؟


(مع أن محمد كان يدعي النبوة والعلم والقرأن الدي يأتيه من الله خالقه )
ببساطة أقول لكم، أن محمد كان إنساناً عادياً وكان لا يعرف شيئاً عن المناطق الأخرى في العالم،
لذلك كل أحكامه كانت صالحة لمكة وما حولها"فقط". لكن المسلمون يحفظون هذه الجمل الكثير
من رجال الدين في المدرسة وفي المسجد كي يغلقو عقلهم ويتم غسل دماغهم ولا يفكرو في هذه الأمور

أنا أقول هذا منطقيا على الإسلام . تستطيع الديانات الأخرى الإنتشار في العالم
لكن الإسلام مستحيل أن ينتشر , فقط إذا كان سبب واحد/ وهو تحول الأرض من شكل كروية إلى شكل مسطحة كما قال القرأن
(:
وتحرك الشمس فوقها
نعم, قد تحدث معجزة أليس كدالك ؟

لمزيد من المعلومات عن حقيقة هذا الجزء إليكم كيفية شروق الشمس بإتجاه الأرض , وما المناطق التي تضاء في الأرض كثير والمناطق التي يصلها الضوء قليلا
....إلخ , من خلال هذا الفيديو , الذي يوضح في الأخير كيفية حدوث هاته العوامل الطبيعية

[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]

وإذا لم تصدقو هذا الفيديو , إسألو الأخ " كوكل" [وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط] عن المناطق التي لا تشرق فيها الشمس و المناطق التي تكون فيها الشمس دائمة

خاتمة هذا الموضوع ستكون قائمة على الأسئلة التالية /



1_كيف ستفسرون لي هذه الأية التي تقول ( وكلو وشربو حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود ..) ؟

2_ صحيح أن المسلم الدي يعيش في القطب الشمالي يؤمن بالقرأن أي يؤمن بالأية التي دكرتها قبل قليل , فالسؤال هنا كيف سيتم تطبيق الأية القرأنية في القطب الشمالي التي تؤكد أن الصوم والصحور يكون بين الخيط الأبيض من الخيط الأسود ؟

3_وما الأية القرأنية التي تؤيد تعليقك ؟
avatar
غازي
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty رأي

مُساهمة  غازي في الجمعة 23 سبتمبر 2016 - 7:59

شكرا على مجهودكم لهذا البحث انا اشارككن الراي ... فقط سؤال ... ان كان الله موجودا فلماذا يامر بقتل وتعذيب المثليين الجنسيين وهو الذي خلقهم على هته الحال. ...؟ ؟
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  أبو عماد في الأربعاء 28 سبتمبر 2016 - 20:16

أولا اسمح لي أن أقول لك أهلا وسهلا في موقعك وأرجو أن ينال اعجابك، ثانيا إن الله موجود في عقول البشر فقط وسيموت عندما يخرج من هذه العقول.
اسمح لي أن أقترح عليك قراءة بعض الكتب عن الفضاء وعظمته وكيف تشكل بدون أي إله، وإذا أحببت سأرسل لك بعض العناوين وأسماء بعض العلماء
الى اللقاء
avatar
خالد زكي
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty رد: سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  خالد زكي في الخميس 29 سبتمبر 2016 - 10:41

ياخي انا محتار والله كلامك اقنعني . بس شو اسو في النهاية بنموت
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  أبو عماد في الخميس 29 سبتمبر 2016 - 21:22

كلامك صحيح... كل شيء في هذه الحياة مصيره الموت...الإنسان والحيوان والنبات والحشرات حتى الجماد مثل اليورانيوم يتحول الى رصاص .... هل أجريت عملية جراحية يوما ما؟ ووقعت تحت التخدير الكلي بحيث لم تشعر بأي شيء من حولك؟؟ هكذا الموت ....تنام ولن تشعر بشيء اطلاقا والى الأبد....انتهى. كل مايقال عن الموت والعذاب بعد الموت كذب ونفاق.
الجنة والنار موجودين بالحياة، الأغنياء الذين يعيشون بالجنة والفقراء الذين يعيشون الويلات في جهنم.
السجناء السياسيين المظلومين الذين يقبعون في ظلمات السجون والحكام الذين يسرفون من أموال الشعوب بغير حساب على الدعارة والمضروبات الكحولية ويحيون اللياي الحمراء....هذه هي الجنة والنار.
عندما يموت الكائن الحي يتحلل جسده رويدا رويدا الى عناصره الأولية التي تكون منها وهي الماء بنسبة 90 بالمئة والنشادر وثاني اكسيد الكربون والمغنيزيوم والميتان والنشادربنسب متفاوتة.

أنا بالخدمة اذا احتجت أي شيء فلا تتردد بطرح أسئلتك هنا أو على بريدي الخاص :
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
الى اللقاء
avatar
hideya
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty hideyajerbi@yahoo.fr

مُساهمة  hideya في الأربعاء 14 يونيو 2017 - 2:02

أهنأك على بحثك و خاصة موضوعيتك بفضلك إستطعت أن أفهم أفكاري الداءمة التشكيك
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty لديك سؤال؟ أنا بخدمتك

مُساهمة  أبو عماد في الجمعة 8 سبتمبر 2017 - 11:58

أهلا وسهلا بك وبكل من يبحث عن الحقيقةوأنا تحت أمرة كل إنسان لديه سؤال
avatar
بلا مذهب
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty كيف نتصل بالخالق

مُساهمة  بلا مذهب في الإثنين 20 أغسطس 2018 - 23:50

كيف يمكن ان نتصل بخالق هذا الكون بعيدا عن خرافات الاديان
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  أبو عماد في الأحد 2 سبتمبر 2018 - 20:32

بكل بساطة من المستحيل الاتصال بخالق هذا الكون لعدم وجوده
avatar
kitsune0
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty أريد أن أدرك

مُساهمة  kitsune0 في الأربعاء 31 أكتوبر 2018 - 12:32

شكرا لقد اتضحت بعض الأمور في عقلي وأجبت عن تساؤلاتي التي لطالما شغلت تفكيري لكن أخبرني رجاءا...
الناس قديما منهم من عبدوا الأصنام ومنهم من يضع الديانات ويفرضها على الناس كنت أفكر لماذا؟ ... عندها تذكرت ماعلمونا إياه في المدرسة أن الناس بفطرتهم يبحثون عن من يؤمنون به ويعبدونه( غريزة العبادة )هل هذا أيضا محض وهم؟؟؟ أنا معك فيما ذكرته سلفا لكن عندما قلت أن الله لا وجود له قلبي بدأ يؤلمني لم أستطع منع نفسي من البكاء وبدأ تتهافت في ذهني أمور كثيرة هل وجودنا كان محض صدفة؟ هل نحن عندما نموت نتلاشى كما لو لم نكن؟ ما المعنى من حياتنا التي عشناها؟ لا وجود لإله نستعين به يشعرني بالضيق نحن خلقنا عبثا ونحيا عبثا وسنموت كذلك ؟؟
avatar
noun
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty رد: سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  noun في الأربعاء 31 أكتوبر 2018 - 15:05

أن تكتشف فجأة أن مانشأت عليه كان محض أوهام وأكاذيب يجعل المرء مضطربا نفسيا بعض الشيء
...لمن كنت أسجد وأركع وأتضرع؟ لمن كنت أدعي ؟من الذي كنت أخاف عصيانه ؟من كنت أطيع؟ بمن كنت أؤمن ؟من أجل من كنت أتحمل مشقة الصيام ؟ من لأجله غضبت وتخليت بالتفكير أنه كان مجرد سراب وكنت مجرد أحمق يتبع تقاليد بالية جمدت تفكيره
avatar
oooo
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty رد: سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  oooo في الأربعاء 31 أكتوبر 2018 - 18:52

أتعلم أنت شخص عظيم حقا لتتوصل لكل ذلك
عن نفسي عندما كنت أصلي كنت دائما أردد في نفسي ما المعنى من هذا حقا مجرد صلاة ميكانيكية
بالنسبة للصيام لطالما كنت أقول في نفسي طبعا
إن كان هذا من أجل زيادة قدرة تحملنا أوليس أشبه باختبار قدرتنا على التحمل حتى عندما أقرأ القرآن لماذا هو صعب وبحاجة لتفسير من قبل انسان يمكن أن يخطىء ويتجادل العلماء في التفسير الصحيح ناهيك عن الآيات المتناقضة ان كان صالحا لكل زمان ومكان لما مصطلحاته قديمة
وعلى سبيل المثال في القرآن عندما طلب منا ألا نقرب الصلاة ونحن سكارى والخمر في الأصل محرم ثم أية أخرى محتواها ألا يكرهوا النساء على البغاء والبغاء محرم الآية33 من سورة النور ثم بعدها يقول إن الله بعد اكراههن رحيم!!!! الله يهدي من يشاء ويعذب من يشاء إذا بغض النظر عما نفعله الأمر في النهاية حسب مشيئة الله والآية التي كانت بداية فقدان إيماني "ويل للمصلين" ثم "الذين (هم) عن صلاتهم ساهون" والصلاة أهم مافي الإسلام كما ذكرت (ويل للمصلين) أية وحدها لكن هناك من يقولون لا يجوز تفسيرها لوحدها اذا لماذا (هم) هذا يعني أن المصلين هم المذنبون ولم يقل(ويل للمصلين الذين يسهون عن صلاتهم)مثلا وانما كما قرات في مقالة لخلق جناس في الكلام وتسميته معجزة وفي المقام الأول كيف يطلق عليهم مصلون وهم ساهون أي غافلون عنها وبما أنهم غافلون أي نسوها وتركوها؟!!!
هذا كان لما حدث شك في الصلاة ووجوبها ولأن الصلاة يمكن ان تاخذ معاني كثيرة بحثت عن طريقة الصلاة لكن هي لم تذكر في القران وانما في السنة باعتبارنا القرآن الذي هو معجزة لكونه غير قابل للتحريف ماذا يحمي السنة وكتب الله السابقة تعرضت للتحريف ....آسف للإطالة لكن أردت أن أحدث أحدا بهذا الشأن لكن لا يوجد سواك من أخبره بهذا
سعيد بوجود من يفهمني وشكرا لأخذك بعضا من وقتك في قرآئتي فلسفتي هه
أن تعلم بتلك الحقائق العلمية يبدو أنك تعمقت في الأمر كثيرا حقا العلم هو السبيل لمعرفة الحقيقة
avatar
يحيا العقل ولتمت الخرافات
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty استيقظت من عالم الأوهام

مُساهمة  يحيا العقل ولتمت الخرافات في الأحد 4 نوفمبر 2018 - 21:55

في الحقيقة كان لدي احساس بهذا منذ البداية منذ كنت طفلا(كل من حولي وأهلي مسلمين أو لنجعلها بالشدة على اللام(مسللمين بالخرافة) وبداية ادراكي وسماعي عن الله وتعاليم وقصص ديننا شعرت قليلا بالغرابة وقلت في نفسي ما الذي يتحدث عنه هؤلاء هل يسخرون مني؟هل يريدون مني أن أصدق هذا؟ ولأني كنت أجهل ما حولي ولقسوة هذه العالم الذي لا يرحم أحدا كذبت على نفسي وآمنت بالخرافات بأن ستكون لنا حياة أخرى مثالية أبدية أعتقد أم من يؤمن بهذا لايعطي لحياته الحالية قيمة وتخلى حتى عن البحث لمعرفة الحقيقة
يبدوا أنهم من شدة اليأس الناشىء من عجزهم عن ارضاء فضولهم وإغناء معرفتهم سللموا بهذه الخرافات
نفس الأمر يطبق علي قبل الآن
آسف على إزعاجك بالحديث عن قصتي لكن منذ أدركت الحقيقة حقا هذا مؤلم أصبحت دائم الانشغال بالتفكير بهذه الحياة ....حياتنا التي بلا معنى سلسلة من المعاناة ثم نتلاشى للأبد هذا يؤرقني جدا أشعر بالإحباط من هذا الواقع المرير والكآبة واليأس والعجز مزيج من جميع المشاعر السلبية لم أسئم من البكاء بعد حتى > <
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty يحيا العقل ولتمت الخرافات

مُساهمة  أبو عماد في الثلاثاء 6 نوفمبر 2018 - 23:49

أخي العزيز: إن قصة حياتك هذه قصة الملايين الذين نشأوا ضمن عائلات متدينة وورثت الدين عن أهليهم، من ترعرع ضمن اسرة مسلمة أصبح مسلما ومن أسرة مسيحية أصبح مسيحيا ومن يهودية أصبح يهوديا ...الخ
ولكن الذكي والحساس هو الذي يسعى لمعرفة الحقيقة ويأبى السير مع القطيع، والأهم من كل ذلك الشجاعة، فالشجاع هو الذي يواجه الخوف من المجهول بتصميمه على اكتشاف الحقيقة.
قصة حياتي مشابهة لقصتك وقصة الملايين من أمثالنا ولكن بفضل الأنترنيت والكتب والعلوم توصلت إلى ماأعرفه حاليا وأتمنى من كل العرب أن يقرؤوا ...
الشعب الأميركي يقرأ 30 كتاب سنويا
الشعب الياباني يقرأ 80 كتاب سنويا
الأوربي يقرأ 50 كتاب سنويا
العربي: كل 100 شخص عربي يقرؤوا كتابا واحدا سنويا
affraid affraid affraid affraid
avatar
oooo
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty ..

مُساهمة  oooo في الأربعاء 7 نوفمبر 2018 - 22:08

أنت كنت مسلما أيضا!! وإذا كنت تعيش بينهم أنصحك بأن لا تخاطر وتفكر بفتح عقل أحدهم عندما يكون لديك ماتخسره من لايدرك الأمر بنفسه لن يدركه أقول هذا حرصا عليك من أذاهم وشكرا لك أنا على يقين تام الآن بأن خرافات الأديان ماهي إلا من صنع إنسان ذو خيال جامح
مع تمنياتي لك بالعافية طوال حياتك
ملاكي
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  أبو عماد في الأربعاء 21 نوفمبر 2018 - 22:50

أشكرك على كلماتك اللطيفة ونصيحتك القيمة ولكني وصلت إلى مرحلة الانفجار ولم أعد أطيق الغباء من حولي وهاجمت كل من يدافع عن الأديان وصادقت كل من يدافع عن العلم ..... خسرت الكثير ولم أربح شيئا إلا نفسي وعقلي وعقيدتي العلمية
تحياتي
avatar
رودينا الديب
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty لا إله إلا الله

مُساهمة  رودينا الديب في الإثنين 31 ديسمبر 2018 - 19:31

الحمد لله الذي خلق السموات والأرض وجعل الظلمات والنور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون، والصلاة والسلام على نبينا محمد، الذي أرسله الله هاديًا ومبشرًا ونذيرًا، وداعيًا إليه بإذنه وسراجًا منيرًا، أما بعد:



فإننا نعيش في زمانٍ كثرت فيه الفتن، ومن أخطر هذه الفتن: ظهور طائفة من الناس في الدول الإسلامية ينكرون وجود الله تعالى، ويسندون ما يحدث في هذا الكون إلى الطبيعة، أو إلى الصدفة، ويجهرون بذكر أدلتهم الواهية الباطلة على إنكار وجود الخالق العظيم في وسائل الإعلام، مستغلِّين ضعفَ عقيدة توحيد الله تعالى عند بعض المسلمين.



لقد رأى الملحدون الكثيرَ من آيات الله تعالى في الكون، وفي أنفسهم؛ من إحكامٍ ودقة في الخَلق؛ ما يشهد بوجوده، وأنه هو الخالق الحكيم؛ مصداقًا لقوله تعالى: ﴿ سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ ﴾ [فصلت: 53]، ولكنهم آثروا الإنكار والجحود، مع يقينهم بوجود هذا الخالق العظيم؛ كما في قوله تعالى: ﴿ وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ ﴾ [النمل: 14]، فكان ذلك الجحود والإنكار نتيجة كِبرهم واستعلائهم، وسيطرة أهوائهم وشهواتهم على عقولهم وأفعالهم.



إننا لنعجَب ممن تجرأ على الله تعالى، وأنكر وجوده، بل وصار مبارزًا ومحاربًا له سبحانه بدعوته إلى مثل ذلك الاعتقاد الفاسد، ولو نظر ذلك الجاحد لوجود الله تعالى في نفسه، لعلم ضعف قوته، وحاجته إلى خالقه سبحانه، وخاصة وقت مرضه؛ من أجل ذلك أصبح من الواجب على أهل العلم التصدي، بكل قوة وحزم، لهذه الفرقة الضالة من الملحدين، الذين يريدون أن يشككوا المسلمين في عقيدتهم، وقد قمت في هذه الرسالة بالرد على الملحدين، الذين ينكرون وجود الله تعالى، بطريقة وأدلة عقلية علمية، أسأل الله تعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلا أن يجعل هذا العمل خالصًا لوجهه الكريم، وأن يجعله ذخرًا لي عنده يوم القيامة، ﴿ يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ﴾ [الشعراء: 88، 89]، كما أسأله سبحانه أن ينفع به طلاب العلم، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.



وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.

صلاح نـجيب الدق

• • •



تعريف الإلحاد:

الإلحاد: يعني إنكار وجود الله تعالى، والقول بأن هذا الكون وُجِد صدفة، وبلا خالق، وأن المادة أزلية أبدية، وتغيرات الكون قد تمت بالمصادفة، أو بمقتضى طبيعة المادة وقوانينها، وسينتهي الكون كما بدأ، ولا توجد حياة بعد الموت؛ (الموسوعة الميسرة في الأديان جـ2 صـ803).



ويطلِق القرآن الكريم على المنكرين لوجود الله تعالى اسم (الدَّهْريَّة)، وفيهم قال الله تعالى: ﴿ وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ ﴾ [الجاثية: 24].



قال الإمام ابن كثير (رحمه الله): يخبر تعالى عن قول الدَّهريَّة من الكفار ومَن وافقهم من مشركي العرب في إنكار المعاد: ﴿ وَقَالُوا مَا هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا نَمُوتُ وَنَحْيَا ﴾ [الجاثية: 24]؛ أي: ما ثَم إلا هذه الدار، يموت قومٌ ويعيش آخرون، وما ثَم معادٌ ولا قيامةٌ، وهذا يقوله مشركو العرب المنكرون للمعاد، ويقوله الفلاسفة الإلهيون منهم، وهم ينكرون البداءة والرجعة، ويقوله الفلاسفة الدَّهريَّة الدورية المنكرون للصانع، المعتقدون أن في كل ستةٍ وثلاثين ألف سنةٍ يعود كل شيءٍ إلى ما كان عليه، وزعموا أن هذا قد تكرر مراتٍ لا تتناهى، فكابَروا المعقول، وكذبوا المنقول؛ ولهذا قالوا: ﴿ وَمَا يُهْلِكُنَا إِلَّا الدَّهْرُ ﴾ [الجاثية: 24]، قال الله تعالى: ﴿ وَمَا لَهُمْ بِذَلِكَ مِنْ عِلْمٍ إِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ ﴾ [الجاثية: 24]؛ أي: يتوهَّمون ويتخيَّلون؛ (تفسير ابن كثير جـ 12 صـ 363).



تعريف الدَّهريَّة:

جاء في (موسوعة المفاهيم) للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية:

الدَّهريَّة: مذهب كل من اعتقد في قِدَم الزمان والمادة والكون، وأنكر الألوهية والخَلْق، والعناية والبعث والحساب، كما يرون أن الموجب للحياة والموت هو طبائع الأشياء، وحركات الأفلاك، وهؤلاء الدَّهريَّة المنكرون للألوهية هم أقرب الكافرين من الملاحدة المعاصرين، كما يخبرنا القرآن الكريم عما سيدعيه بعض الدهريين بعد أربعة عشر قرنًا عن خلق الكون والإنسان من عدم، فيقول الحق عز وجل: ﴿ أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴾ [الطور: 35]؛ (وهم الإلحاد ـ للدكتور عمرو شريف صـ: 17).



قوله سبحانه: ﴿ مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ ﴾ [الطور: 35] هنا تعني: من غير مادة ومن غير سبب، كما تعني ﴿ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴾ [الطور: 35] أن الشيء يخلق ذاته، وقد ادعى الملاحدة المعاصرون وقوع هاتين الفرضيتين المستحيلتين؛ (وهم الإلحاد ـ للدكتور عمرو شريف صـ: 18).



معنى الطبيعة:

الطبيعة: هي القوة الموجودة في الشيء، فتجري بها كيفيات ذلك الشيء على ما هي عليه؛ (الفصل في الملل لابن حزم جـ1 صـ20).



كيف دخل الإلحاد بلاد المسلمين؟

يمكن أن نوجز أسباب دخول ظاهرة الإلحاد إلى كثير من بلاد المسلمين فيما يلي:

(1) انحراف كثير من المسلمين عن دينهم، ونسيانهم حظًّا مما ذُكِّروا به، وإلا فإن الصبر والتقوى كفيلان بردِّ كل باطل.



(2) هزيمة العالم الإسلامي أمام غزو الدول الأوروبية، فما كاد الأوروبيون يمتلكون القوة المادية، ويستخدمون الآلة، ويبنون المصانع - حتى اتجهوا إلى الدول الإسلامية؛ بحثًا عن الأسواق لبيع منتجاتهم الصناعية، وجلبًا للمواد الخام اللازمة للصناعة، ولما كان العالم الإسلامي في غاية الضعف - اقتصاديًّا وعسكريًّا - لم يصمد أمام تلك الهجمة، وكان للهزيمة العسكرية أثرها في زعزعة العقيدة، ووجود الشعور بالنقص، وتقليد الأوروبيين، والتشبُّه بأخلاقهم؛ ظنًّا من بعض المسلمين ـ لشدة جهلهم ـ أن أوروبا لم تتطور إلا عندما أبعدت الدين عن الحياة.



(3) احتلال الدول الغربية لكثير من بلاد المسلمين؛ فلقد عانى المسلمون من الاستعمار وويلاته؛ حيث امتصت الدول الغربية دماء المسلمين، وخيراتهم، وأوطانهم.



(4) تركيز الدول الأوروبية على إفساد التعليم، والإعلام، والمرأة، وتشويه صورة علماء المسلمين، مع الحرص على نشر الفوضى الخُلقية، والإباحية؛ حيث غرق كثير من الشباب في هذا المستنقع الآسن، والإلحاد لا يظهر إلا في مثل هذا الجو.



(5) انتشار الجهل بدين الإسلام، وانتشار الخرافات بين المسلمين؛ فاستغل الملاحدة ذلك، ودخلوا من خلاله إلى الطعن في الدِّين.



(6) إرسال كثير من أبناء المسلمين إلى الدول الأوروبية لطلب العلوم المختلفة، وهم غير محصنين بالعقيدة الصحيحة، فعاشوا في تلك البلاد، وتأثروا بما فيها من أفكار وأخلاق، وربما رجعوا بشهادة الدكتوراه بعد أن يفقدوا شهادة: لا إله إلا الله، محمدٌ رسول الله.



(7) تقصير علماء المسلمين في جانب الدعوة إلى الله تعالى، وخاصة في جانب ترسيخ عقيدة توحيد الله تعالى.



(8) سقوط الخلافة الإسلامية.



(9) اهتمام كثير من المسلمين بملذات الدنيا، والركون إلى الراحة.

(رسائل محمد بن إبراهيم الحمد في العقيدة ـ صـ31: 29).



الآثار المترتبة على انتشار ظاهرة الإلحاد:

للإلحاد آثارٌ سيئةٌ على الأفراد والجماعات، يمكن أن نوجزها في الأمور التالية:

(1) كثرة انتشار القلق النفسي، والاضطراب، والحرمان من طمأنينة القلب وسكون النفس؛ قال سبحانه وتعالى: ﴿ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى ﴾ [طه: 124].



كيف لا يصيب الملاحدةَ الحزن والهم والقلق وفي داخل كل إنسان منهم أسئلة محيرة؟ مَن خلَق الحياة؟ وما نهايتها؟ وما سر هذه الروح التي لو خرجت لأصبح الإنسان جمادًا؟ مَن يجيب عن تلك التساؤلات؟!



وهذه الأسئلة قد تهدأ في بعض الأحيان بسبب مشاغل الحياة، إلا أنها ما تلبث أن تعود، وما نراه اليوم من كثرة إدمان المخدِّرات دليلٌ على ذلك.



(2) الأنانية والفردية؛ نظرًا لاشتغال كل فرد بنفسه؛ فلا رحمة ولا شفقة، ولا عطف ولا حنان، أين ذلك كلُّه من الرحمة في الإسلام؟



روى الشيخانِ عن أنس بن مالكٍ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا يؤمن أحدكم حتى يحبَّ لأخيه ما يحب لنفسِه))؛ (البخاري حديث: 13/ مسلم حديث: 45).



(3) حب الجريمة، وهذا لا يحتاج إلى دليل؛ فواقع الحياة في الغرب، ومعدَّلات السرقة والخطف - شاهدٌ على ذلك.



(4) هدم نظام الأسرة؛ وذلك أن الأسرة الملحدة تعيش في تفكُّك وضياع، وهذا يؤدي إلى فساد المجتمع.



(5) الرغبة في الانتحار؛ تخلُّصًا من الحياة، والغريب في الأمر أن أكثرية المنتحرين ليسوا من الفقراء حتى يقال بسبب فقرهم، بل من الأغنياء المترفين، ومن الأطباء، بل ومن الأطباء النفسانيين الذين يظن بهم أنهم يجلبون السعادة للناس!



والغريب أن الانتحار في بعض بلدان الغرب له مؤيِّدون، وهناك كتب تُعِين الذين يريدون الانتحار، وتبين لهم الطرق المناسبة!



(6) إرادة الانتقام، والظمأ النفسي للتشفِّي من كل موجود، وانتشار الكراهية والبغضاء بين أفراد المجتمع.



(7) انعدام الثقة بين الناس؛ فكل شخصٍ يخاف مِن أقرب الناس إليه.

(الإلحاد ـ عبدالرحمن عبدالخالق صـ31: 18).

(رسائل محمد بن إبراهيم الحمد في العقيدة ـ: صـ33: 31).



أسباب انتشار الإلحاد في المجتمع المسلم:

(1) نشأة الشخص في بيتٍ خالٍ من آداب الإسلام ومبادئ هدايته، فلا يرى فيمن يقوم على أمر تربيته - مِن نحو: والدٍ أو أمٍّ أو أخ - استقامةً، ولا يتلقى عنه ما يطبعه على حب الدين، ويجعله على بصيرة من حكمته؛ فأقل شبهة تمس ذهن هذا الناشئ تنحدر به في هاوية الضلال.



(2) اتصال المسلم الضعيف النفس بملحدٍ يكون أقوى منه نفسًا وأبرع لسانًا، فيأخذه ببراعته إلى سوء العقيدة، ويفسد عليه أمر دينه، ومن هنا نرى الآباء الذين يُعنَوْن بتربية أبنائهم، تربيةَ الناصح الأمين، يحُولون بينهم وبين مخالطة فاسدي العقيدة، يخشَون أن تتنقل إليهم العدوى من تلك النفوس الخبيثة، فتخبث عقائدهم وأخلاقهم.



(3) قراءة الناشئ بعضًا من مؤلَّفات الملحدين وقد دسوا فيها سمومًا من الشبهات تحت ألفاظ براقة، فتضعف نفسه أمام هذه الألفاظ المنمقة، والشبهات المبهرجة، فلا يلبث أن يدخل في زمرة الملاحدة.



(4) تغلب الشهوات على نفس الرجل، فتريه أن المصلحة في إباحتها، وأن تحريم الله تعالى لهذه الشهوات خالٍ من كل حكمة، فيخرج من هذا الباب إلى الإلحاد؛ (الإلحاد ـ لشيخ الأزهر السابق/ محمد الخضر حسين ـ صـ11).



الرد على الملحدين:

سوف نذكر بعض الحقائق العلمية الموجودة في هذا الكون لنرد بها على الذين ينكرون وجود الله تعالى، فنقول وبالله تعالى التوفيق:

(1) الماء واحد والأرض واحدة والنبات مختلف:

نقول للذين ينكرون وجود الله تعالى: انظروا أيها العقلاء: ينزل المطر من السماء على الأرض، فيخرج منها أقوات وثمرات، مختلفة الألوان والطعوم والروائح، يعيش الإنسان عليها، وتخرج من الأرض أيضًا أعشابٌ وحشائش متنوعة تعيش عليها سائر الحيوانات.

(تفسير الرازي جـ3 صـ476).



نسألكم أيها العقلاء: هل الطبيعة هي التي جعلت الماء واحدًا والأرض واحدة والنباتات مختلفة الألوان والطعوم والروائح، أم أن هذه الأشياء أوجدت نفسها بنفسها؟!



نريد منكم جوابًا وكلمة حقٍّ، إن كنتم منصفين.



إن اختلاف النباتات في اللون والطعم والرائحة دليلٌ واضحٌ على وجود إله عظيمٍ، خالقٍ لهذا الكون، مستحقٍّ للعبادة وحده.



وصدق الخالقُ العظيم حيث يقول في كتابه العزيز: ﴿ هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لَكُمْ مِنْهُ شَرَابٌ وَمِنْهُ شَجَرٌ فِيهِ تُسِيمُونَ * يُنْبِتُ لَكُمْ بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُونَ وَالنَّخِيلَ وَالْأَعْنَابَ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾ [النحل: 10، 11].



وقال سبحانه: ﴿ وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ ﴾ [الرعد: 4].



(2) مراحل نمو الجنين في بطن أمه:

أثبَت علماء الطب الحديث أن تكوين الجنين في بطن أمه يمر بعدة مراحل متتابعة، بانتظام دقيق: فيكون أولًا نطفة، ثم تتحول إلى علقة، ثم تتحول إلى مضغة، تامة الخلقة أو غير تامة الخلقة، ثم تتكون بعد ذلك العظام، ثم تغطى باللحم حتى بدايات الحركة والحياة قبل الخروج إلى العالم؛ (كشاف الإعجاز العلمي للدكتور/ نبيل هارون صـ19: صـ20).



نقول للمنكرين لوجود الله تعالى:

هل الطبيعة أو الصدفة هي التي جعلت الجنين في بطن أمه يمر بهذه المراحل المختلفة قبل خروجه إلى الدنيا؟!



إن ثبوت هذه الحقيقة العلمية الباهرة دليلٌ واضحٌ لعقلاء العلماء الذين يعترفون بوجود خالق عظيم لهذا الكون.



قال الله تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِنَ الْبَعْثِ فَإِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِنْ مُضْغَةٍ مُخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ لِنُبَيِّنَ لَكُمْ وَنُقِرُّ فِي الْأَرْحَامِ مَا نَشَاءُ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلًا ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ ﴾ [الحج: 5].



(3) أغشية الجنين:

نقول للمنكرين لوجود الله تعالى:

أثبت علماء الطب الحديث أن الجنين في بطن أمة محاطٌ بثلاثة أغشية، وهذه الأغشية تظهر بالعين المجرد كأنها غشاء واحد، وهذه الأغشية هي التي تسمى: (1) المنباري، (2) الخوربون (3) الفائضي؛ (التبيان ـ للصابوني صـ 132: 131).



وبعد ثبوت هذه الحقيقة العلمية، نسأل الملحدين: هل الطبيعة أو الصدفة هي التي أحاطت الجنين بهذه الأغشية الثلاث؟!



إن العقلاء من العلماء يقولون: لا، إن وجود هذه الأغشية الثلاث حول الجنين دليلٌ واضحٌ على وجود الخالق العظيم، الذي خلَق كل شيء بحكمة بالغة.



قال سبحانه: ﴿ يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِنْ بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ ﴾ [الزمر: 6].



(4) رؤية الله تعالى:

يقول المنكر لوجود الله تعالى: إذا كان الله موجودًا، فلماذا لا نراه كما نرى الشمسَ والقمر والجبال والبحار وغيرها؟!

ونحن نسأل هذا الملحد: هل لك رُوحٌ في جسدك، وعقل في رأسك؟! فلا بد للملحد أن يقول: نعم، إن لي رُوحًا في بدني، وعقلًا في رأسي، فإن كان هكذا، فهل رأيتَ رُوحك وعقلك؟ فسوف يقول: لا.



فهذا الملحد قد أقرَّ بوجود ما لم يرَه، واعترف بثبوت ما لم يشاهِدْه، وإنما أقر واعترف بوجود الروح والعقل؛ لظهور أثرهما، فإن كان الأمر هكذا، فلا بد له أن يعترف بوجود الله؛ لأن كل المخلوقات الموجودة في هذا الكون مِن آثار قدرته سبحانه، ودلائل عِلمه وحكمته.



إذا لم يستطِعْ هذا الإنسان الجاحد لوجود الله تعالى رؤيةَ رُوحه التي في جسده، فكيف يستطيع أن يرى الله تعالى الذي خلق هذه الرُّوح.



(5) لكل إنسان رائحة خاصة به:

أثبت الطب الحديث أن لكل إنسان رائحة خاصة به تميزه عن غيره من سائر البشر، من أجل ذلك تستخدم الشرطة الكلاب البوليسية في تعقُّب المجرمين.



نسألكم أيها الملحدون:

هل الطبيعة أو الصدفة هي التي جعلت لكل إنسان، من مليارات البشر، رائحةً خاصة به، بحيث لا تشبه رائحة إنسانٍ آخر؟!



ننتظر منكم جوابًا، فإن قلتم: نعم، الطبيعة هي التي جعلت لكل إنسان رائحة خاصة به.



قلنا لكم: لماذا لا تتكلم الطبيعة وتعلن أنها هي التي فعلت ذلك؟!

لقد أثبت القرآن الكريم هذه الحقيقة العلمية منذ أكثر من ألف وأربعمائة سنة، وقد جعل سبحانه معرفة هذه الحقيقة كرامةً اختَصَّ بها نبيَّه يعقوب صلى الله عليه وسلم؛ يقول الله تعالى: ﴿ وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ لَوْلَا أَنْ تُفَنِّدُونِ ﴾ [يوسف: 94].

(كشاف الإعجاز العلمي لنبيل هارون صـ 31).



(6) لكل إنسان بصمات أصابع خاصة به:

يا من تنكرون وجود الله تعالى وتصدِّقون الاكتشافات العلمية، نقول لكم:

أثبت العلم الحديث عدم تشابُهِ بصمات إنسان مع بصمات إنسان آخر؛ ولذا فقد استخدمت الشرطة هذه البصمات في الكشف عن المجرمين؛ (التبيان للصابوني صـ 133: 132).



نسألكم يا من تنكرون وجود الله تعالى: هل الطبيعة أو الصدفة هي التي جعلت لكل إنسان، من مليارات البشر، بصمات لأصابعه خاصة به، بحيث لا تشبه بصمات إنسانٍ آخر؟! لماذا لا تتكلم الطبيعة وتعلن أنها هي التي فعلت ذلك؟!



إن عدم تشابه بصمات إنسان مع بصمات إنسان آخر دليلٌ واضح لكلِّ إنسانٍ عاقل على وجود خالقٍ عظيمٍ لهذا الإنسان.



وصدق الله تعالى حيث يقول في كتابه العزيز: ﴿ بَلَى قَادِرِينَ عَلَى أَنْ نُسَوِّيَ بَنَانَهُ ﴾ [القيامة: 4].



(7) الحيوان المنوي الذي يتكون منه الإنسان:

نقول للذين ينكرون وجود الله تعالى: إنكم تصدِّقون الاكتشافات العلمية، ولا شك في ذلك.



فنقول - وبالله تعالى التوفيق -: اكتشَف الطب الحديث أن هذا السائل من منيِّ الإنسان يحوي حيوانات صغيرة تسمى (الحيوانات المنوية)، وهي لا ترى بالعين المجردة، إنما ترى بالمجهر، وكل حيوان منها له رأس ورقبة وذيل، يشبه دودة العلق في شكلها ورسمها، وأن هذا الحيوان يختلط بالبويضة الأنثوية فيلقحها، فإذا ما تم اللقاح انطبق عنق الرحم فلم يدخل شيء بعده إلى الرحم، وأما بقية الحيوانات فتموت.

(التبيان في علوم القرآن للصابوني صـ132).



نسأل الذين ينكرون وجود الله تعالى: هل الطبيعة هي التي جعلت الحيوان المنوي يشبه العلق في الشكل والرسم؟!

لماذا لم تتكلم الطبيعة وتقُلْ: أنا التي فعلت ذلك؟!

إن وجود الحيوان المنوي، على هذه الصورة، لا يمكن أن يوجد صدفة، وإنما هو دليلٌ على وجود خالقٍ عظيمٍ قادرٍ على صُنع ذلك.



قال جل شأنه: ﴿ اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ ﴾ [العلق: 1، 2].



وقال سبحانه: ﴿ أَفَرَأَيْتُمْ مَا تُمْنُونَ * أَأَنْتُمْ تَخْلُقُونَهُ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَ ﴾ [الواقعة: 58، 59].



قال الإمام القرطبي (رحمه الله): قوله تعالى: ﴿ أَفَرَأَيْتُمْ مَا تُمْنُونَ ﴾ [الواقعة: 58]؛ أي: ما تصبُّونه من المنيِّ في أرحام النساء، ﴿ أَأَنْتُمْ تَخْلُقُونَهُ ﴾ [الواقعة: 59]؛ أي: تصوِّرون منه الإنسان، ﴿ أَمْ نَحْنُ الْخَالِقُونَ ﴾ [الواقعة: 59] المقدِّرون المصوِّرون؛ (تفسير القرطبي جـ17 صـ216).



(8) البعوضة:

نقول للذين ينكرون وجود الله تعالى:

اكتشف العلماء أن البعوضة لها مائة عین في رأسها، ولها في فمها ثمانية وأربعون سنَّة، ولها ثلاثة قلوب في جوفها بكل أقسامها، ولها ستة سكاكین في خرطومها، ولكل واحدة وظیفتها، ولها ثلاثة أجنحة في كل طرف، ومزودة بجهاز حراري يعمل مثل نظام الأشعة تحت الحمراء، وظیفته أن یعكس للبعوضة لون الجلد البشري في الظلمة إلى لون بنفسجي حتى تراه، والبعوضة مزودة أيضًا بجهاز تخدیر موضعي یساعدها على غرز إبرتها دون أن یحس الإنسان، وما یحس به الإنسان كالقَرْصة هو نتیجة مص الدم منه، والبعوضة مزودة أيضًا بجهاز تحلیل دم؛ فهي لا تستسیغ كل الدماء، ومزودة بجهاز لتمییع الدم حتى یسري في خرطومها الدقیق جدًّا، ومزودة بجهاز للشم تستطیع البعوضة من خلاله شم رائحة عرق الإنسان من مسافة تصل إلى كیلومتر؛ (موسوعة الرد على الملحدين ـ الدكتور هيثم طلعت ـ جـ1 سرور صـ60).



وهنا سؤال للملحدين الذين ينكرون وجود الله تعالى:

هل الطبيعة هي التي وضعت هذه الأجهزة داخل البعوضة؟!



فإذا أجبتم بـ: نعم، قلنا لكم: لماذا لم تخبرنا الطبيعة بذلك؟!

إن عقلاء العلماء يقولون: إن وجود هذه الأجهزة بهذه الطريقة الدقيقة، داخل هذه الحشرة الصغيرة، دليلٌ واضحٌ على وجود خالقٍ، حكيمٍ عظيمٍ، لهذا الكون الكبير.



وصدق الله تعالى حيث يقول في كتابه الكريم: ﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ لَنْ يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِنْ يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَا يَسْتَنْقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ * مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴾ [الحج: 73، 74].



(9) الماء المالح لا يختلط بالماء العَذْب:

قال الله تعالى: ﴿ وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخًا وَحِجْرًا مَحْجُورًا ﴾ [الفرقان: 53].



نقول للذين ينكرون وجود الله تعالى: أنتم تصدقون الاكتشافات العلمية؟ سيقولون: نعم.



فنقول لهم: أثبت العلم الحديث استحالة اختلاط ماء البحر بماء النهر، وإلا كان مِلحًا أُجاجًا؛ وذلك بفضل خاصية الانتشار الغشائي (الأسموزي)، التي تدفع جزيئات الماء العذب إلى الانتشار داخل الماء المالح، وليس العكس، عبر السطح الفاصل بينهما (الحاجز أو البرزخ)، وفي هذا الصدد أيضًا تجدر الإشارة إلى معجزة بقاء ماء البحار والمحيطات دون تجمُّد؛ إذ يطفو الثلج المتجمد فوقها ليحفظ بقية الماء من التجمد، ويحفظ حياة الأسماك والأحياء البحرية، ولتستمر الملاحة فيه، ويرجع ذلك لخاصيةٍ وهَبها الله الماء دون سائر المواد الأخرى، إن كثافته تقل (لا تزيد كغيره) بالتجمُّد؛ (كثافة الثلج أقل من كثافة الماء السائل).

(كشاف الإعجاز العلمي للدكتور/ نبيل هارون صـ63، صـ64).



نقول للذين ينكرون وجود الله تعالى: هل الطبيعة هي التي فعلت ذلك؟!

لماذا لم تتكلم الطبيعة وتقُلْ: أنا التي منعت اختلاط ماء البحر المالح بماء النهر العَذْب؟!

سبحان الله! هذا الاكتشاف العلمي دليلٌ على وجود إلهٍ عظيمٍ قديرٍ خلَق ذلك الكون بحكمة بالغة.



(10) عسل النحل:

قال الله تعالى: ﴿ وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ * ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾ [النحل: 68، 69].



النحل تتغذَّى على الأزهار، ويخرج من بطونها العسل، وهـو فضلات النحلة، مثلها مثل الإنسان، تخرج الفضلات، وهذا العسل الذي يخرج من بطون النحل يعتبر طعامًا ودواءً شافيًا، وهو مختلف الألوان، منه الأبيض والأصفر، والأحمر والأسود، وغير ذلك، بإثباتات علمية باتفاق العلماء جميعهم.



نسأل الذين ينكرون وجود الله تعالى سؤالًا: هل الطبيعة هي التي فعلت ذلك؟ وإذا كانت الإجابة بـ: نعم، نقول: هل يمكن أن يشارك الإنسان النحل فيأكل نفس الأزهار لينتج العسل؟ هل الصدفة هي التي فعلت ذلك؟



العقل السليم لا بد أن يعترف بوجود إله عظيم خلق المصانع والمصافي في بطون النحل؛ ليخرج من بطونها العسل الشافي الصافي.



(11) لبن الحيوانات:

قال تعالى: ﴿ وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ ﴾ [النحل: 66].



قال الإمام ابن كثير (رحمه الله): يقول تعالى: ﴿ وَإِنَّ لَكُمْ ﴾ أيها الناس ﴿ فِي الْأَنْعَامِ ﴾ وهي: الإبل والبقر والغنم، ﴿ لَعِبْرَةً ﴾؛ أي: لآيةً ودلالةً على قدرة خالقها وحكمته ولُطفِه ورحمته، ﴿ نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ ﴾ وأفرد ها هنا الضمير عَوْدًا على معنى النَّعَم، أو الضمير عائدٌ على الحيوان؛ فإن الأنعام حيواناتٌ؛ أي: نسقيكم مما في بطن هذا الحيوان، وفي الآية الأخرى: ﴿ مِمَّا فِي بُطُونِهَا ﴾ [المؤمنون: 21]، ويجوز هذا وهذا.



وقوله: ﴿ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا ﴾؛ أي: يتخلَّص الدمُ بياضه وطعمه وحلاوته من بين فرثٍ ودمٍ في باطن الحيوان، فيسري كلٌّ إلى موطنه، إذا نضج الغذاء في معدته، تصرف منه دمٌ إلى العروق، ولبنٌ إلى الضرع، وبولٌ إلى المثانة، ورَوثٌ إلى المخرج، وكل منها لا يشوب الآخر ولا يمازِجُه بعد انفصاله عنه، ولا يتغير به، وقوله: ﴿ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ ﴾؛ أي: لا يغَصُّ به أحدٌ؛ (تفسير ابن كثير جـ4 صـ580).



نسأل الذين ينكرون وجود الله تعالى:

مَن الذي خلق هذه المصفاة في بطون الإبل والأبقار والأغنام والماعز؟! هل هي الطبيعة أم الصدفة؟! ونحن نعلم أن الطبيعة لا ترى ولا تسمع ولا تنطق، وأنها ميتة، وإذا كانت غير ذلك لماذا لم تتكلم وتقُلْ: أنا خلقتُكم؟!



(12) سقف المنزل والأعمدة:

نقول للملحدين الذين ينكرون وجود الله تعالى:

أليس سقفُ المنزل يدل على وجود أعمدة أو قواعد في علم الهندسة المعمارية؟ سيقولون: نعم، فنسألهم السؤال التالي:



من الذي رفع السماء بدون أعمدة؟ هل الطبيعة أو الصدفة؟ ولماذا يُبنَى سقف المنزل بالأعمدة؟ أليس كما تقولون بالطبيعة أو الصدفة؟! إذا كان كذلك، يجب أن يكون السقف بلا أعمدة مثل السماء، أو تكون السماء بأعمدة مثل السقف، ولكن السماء بدون أعمدة.



فنقول للملحدين: الله تعالى هو الذي رفع السماء بقدرته من غير أعمدة، كما ترونها.

قال سبحانه: ﴿ اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ ﴾ [الرعد: 2].



(13) الكهرباء:

الكهرباء غير ملموسة ولا محسوسة، ولا يمكن رؤيتها، وضوء المصابيح يدل على وجود الكهرباء، وكل الأشياء التي تعمل بالكهرباء تدل عليها، وإذا لمسها الإنسان تعرَّض لصدمة كهربائية.



نسأل الذين ينكرون وجود الله تعالى: أتؤمنون بوجود الكهرباء، سيقولون: نعم، مع أنهم لم يروا الكهرباء، ولكنهم شاهدوا آثارها أمام أعينهم، فنقول لهم: اتفقنا نحن وأنتم على أن الأثَرَ يدل على المسير.



نقول لهم: أيها العقلاء، ألا يدل وجودُ السموات والأرض، وتتابُعُ الليل والنهار، ونزول المطر، والطيور التي تحلق بأجنحتها، والحيوانات التي تسير على الأرض، وهذه الجبال الرواسي، وغير ذلك من عجائب الكائنات - على وجود إلهٍ عظيمٍ قديرٍ قد خلق هذه الأشياء؟!



قال الله تعالى:﴿ إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ * الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ ﴾ [آل عمران: 190، 191].



(14) الطبيعة خالقة أم مخلوقة؟

نقول للملاحدة الذين يسندون وجود الأشياء إلى الطبيعة: هل هذه الطبيعة خالقة أم مخلوقه؟!



فإن قالوا: الطبيعة خالقةٌ للأشياء، نقول لهم:

لماذا لا تخلق هذه الطبيعة الآن جبالًا وأنهارًا وحدائق وكواكب جديدة؟!

ولماذا لا تخلق هذه الطبيعة الآن للناس زرعًا عند حاجتهم إليه؟!



وصدق الله تعالى حيث يقول في كتابه العزيز: ﴿ أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ ﴾ [الطور: 35].



• قال عبدالله بن عباسٍ رضي الله عنهما: مِن غير ربٍّ؛ (تفسير البغوي جـ7 صـ392).



• قال أبو سليمان الخطابي (رحمه الله): معناه: أخُلِقوا من غير شيءٍ خلَقهم، فوُجدوا بلا خالقٍ؟ وذلك مما لا يجوز أن يكون؛ لأن تعلُّق الخَلق بالخالق من ضرورة الاسم، فإن أنكروا الخالق لم يجُزْ أن يوجدوا بلا خالقٍ، {أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ} لأنفسهم، وذلك في البطلان أشد؛ لأن ما لا وجود له كيف يخلق؟ فإذا بطَل الوجهان قامت الحجة عليهم بأن لهم خالقًا، فليؤمنوا به؛ (تفسير البغوي جـ7 صـ392).



(15) هل الكائنات هي التي أوجدت نفسها؟

سؤال هام للذين ينكرون وجود الله تعالى: هل الكائنات هي التي أوجدت نفسها؟



فإن قال أحد الملحدين: نعم، الكائنات هي التي أوجدت نفسها.



قلنا: هذا مستحيلٌ عقلًا؛ لأن هذه الكائنات في أصلها كانت عدَمًا ثم أنشئت، فكيف تكون موجودة وهي معدومة؟ والمعدوم ليس بشيء، فهي لا يمكن أن توجِد نفسها؛ لأنها في الأصل معدومة، والمعدوم لا يوجد نفسه، فكيف يوجد غيره؟



فإن قال أحد الملحدين: هذه الكائنات وجدت هكذا صدفة.



قلنا: هذا يستحيل عقلًا أيضًا، فهل ما أنتج من الطائرات والسفن العملاقة والصواريخ والسيارات والآلات بأنواعها وُجد صدفة؟ فلا بد أن يقول الملحد: لا يمكن أن يكون ذلك، قلنا: وكذلك هذه الجبال والشمس والقمر والنجوم والشجر والرمال والبحار وغير ذلك لا يمكن أن توجد صدفة كذلك، ولا يتصور أن هذا التقدم الحضاري الذي يمر به العالم الآن وُجد هكذا صدفة.



(16) الإمام جعفر الصادق:

أنكر بعض الملاحدة وجود الله تعالى عند جعفرٍ الصادق (رحمه الله)، فقال له جعفرٌ: هل ركبت البحر؟ قال: نعم، قال: هل رأيت أهواله؟ قال: نعم، هاجت يومًا رياحٌ هائلةٌ، فكسرت السفن، وغرَّقت الملاحين، فتعلقت أنا ببعض ألواحها، ثم ذهب عني ذلك اللوح، فإذا أنا مدفوعٌ في تلاطم الأمواج حتى دفعت إلى الساحل، فقال جعفرٌ: قد كان اعتمادك من قبل على السفينة والملاح، ثم على اللوح حتى تنجيك، فلما ذهبت هذه الأشياء عنك: هل أسلمت نفسك للهلاك أم كنت ترجو السلامة بعد؟ قال: بل رجوت السلامة، قال: ممن كنت ترجوها؟ فسكت الرجل، فقال جعفرٌ: إن الصانع هو الذي كنت ترجوه في ذلك الوقت، وهو الذي أنجاك من الغرق، فأسلَم الرجل على يده؛ (تفسير الرازي جـ2 صـ333).



(17) الإمام أبو حنيفة:

سأل بعض الملاحدة الإمام أبا حنيفة (رحمه الله) عن وجود الباري تعالى، فقال لهم دعوني؛ فإني مفكرٌ في أمرٍ قد أخبرت عنه، ذكروا لي أن سفينةً في البحر فيها أنواعٌ من المتاجر، وليس بها أحدٌ يحرسها ولا يسوقها، وهي مع ذلك تذهب وتجيء وتسير بنفسها، وتخترق الأمواج العظام حتى تخلص منها، وتسير حيث شاءت بنفسها من غير أن يسوقها أحدٌ، فقالوا: هذا شيءٌ لا يقوله عاقلٌ، فقال: ويحكم هذه الموجودات بما فيها من العالم العلوي والسفلي وما اشتملت عليه من الأشياء المحكمة ليس لها صانعٌ؟ فبُهِت القوم ورجعوا إلى الحق، وأسلموا على يديه؛ (تفسير الرازي جـ2 صـ333)، (معارج القبول لحافظ حكمي جـ1 صـ78).



(18) الإمام مالك بن أنس:

سأل الخليفة هارون الرشيد (رحمه الله) الإمام مالك بن أنس (رحمه الله) عن بعض آيات وجود الله؛ ليرد بها على الذين ينكرون وجود الله تعالى، فاستدل له الإمام مالكٌ باختلاف اللغات والأصوات والنغمات؛ (تفسير الرازي جـ2 صـ334)، (معارج القبول لحافظ حكمي جـ1صـ78).



(19) الإمام الشافعي:

سأل بعض الملاحدة الإمام الشافعي (رحمه الله): ما الدليل على وجود الصانع (الله تعالى)؟ فقال: ورقة التوت، طعمها ولونها وريحها وطبعها واحدٌ عندكم؟ قالوا: نعم، قال: فتأكلها دودة القز فيخرج منها الحرير، والنحل فيخرج منها العسل، والشاة فيخرج منها البعر، ويأكلها الظباء فينعقد في نوافجها المسك، فمن الذي جعل هذه الأشياء كذلك مع أن الطبع واحدٌ؟ فاستحسنوا منه ذلك، وأسلموا على يده، وكان عددهم سبعة عشر؛ (تفسير الرازي جـ2 صـ333)، (معارج القبول لحافظ حكمي جـ1 صـ78).



(20) الإمام أحمد بن حنبل:

سئل الإمام أحمد بن حنبلٍ (رحمه الله) عن وجود الله تعالى، فقال: ها هنا حصنٌ حصينٌ أملس، ليس له بابٌ ولا منفذٌ، ظاهره كالفضة البيضاء، وباطنه كالذهب الإبريز، فبينا هو كذلك إذ انصدع جداره، فخرج منه حيوانٌ سميعٌ بصيرٌ ذو شكلٍ حسنٍ وصوتٍ مليحٍ، يعني بذلك البيضة إذا خرج منها الديك؛ (معارج القبول لحافظ حكمي جـ1صـ78).



(21) الإمام الفخر الرازي:

قال الإمام الفخر الرازي (رحمه الله): إن كل أحدٍ من الناس يعلم بالضرورة أنه ما كان موجودًا قبل ذلك، وأنه صار الآن موجودًا، وأن كل ما وجد بعد العدم فلا بد له من موجِدٍ، وذلك الموجد ليس هو نفسه، ولا الأبوان، ولا سائر الناس؛ لأن عجز الخلق عن مثل هذا التركيب معلومٌ بالضرورة، فلا بد من موجِدٍ يخالف هذه الموجودات حتى يصح منه إيجادُ هذه الأشخاص؛ (تفسير الرازي جـ2 صـ333).



(22) سئل بعض الأعراب: بمَ عرفتَ ربك؟ فقال: البعرة تدل على البعير، وأثر الأقدام يدل على المسير؛ فسماءٌ ذات أبراجٍ، وأرضٌ ذات فِجاجٍ، ألا تدل على اللطيف الخبير؛ (لوامع الأنوار البهية ـ للسفاريني ـ جـ1 صـ272).



(23) قيل لطبيبٍ: بمَ عرفتَ ربك؟ قال: بتمرٍ مجففٍ أُطلِق، ولعابٍ ملينٍ أُمسِك! (تفسير الرازي جـ2 صـ334).



(24) قيل لرجلٍ: بم عرفت ربك؟ قال: عرفته بنحلةٍ، بأحد طرفيها تعسل، والآخر تلسع! (تفسير الرازي جـ2 صـ334).



(25) التأمل في خلق الإنسان:

قال الله تعالى: ﴿ وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ ﴾ [الذاريات: 21].



• قال السائب بن شريكٍ (رحمه الله): يأكل الإنسانُ ويشرب من مكانٍ واحدٍ، ويُخرج من مكانين، ولو شرب لبنًا محضًا لخرج منه الماء ومنه الغائط، فتلك الآية في النفسِ.



• قال ابن زيدٍ (رحمه الله): المعنى أنه خلقكم من ترابٍ، وجعل لكم السمعَ والأبصار والأفئدة ﴿ ثُمَّ إِذَا أَنْتُمْ بَشَرٌ تَنْتَشِرُونَ ﴾ [الروم: 20].



• قال السُّديُّ (رحمه الله): ﴿ وَفِي أَنْفُسِكُمْ ﴾ [الذاريات: 21]؛ أي: في حياتكم وموتكم، وفيما يدخُل ويخرُج مِن طعامكم.



• قال الحسن البصري (رحمه الله): وفي الهَرَمِ بعد الشباب، والضعف بعد القوة، والشَّيب بعد السواد؛ (تفسير القرطبي جـ17 صـ39).



• قال الإمام القرطبي (رحمه الله): وقيل: المعنى: وفي خلق أنفسكم من نطفةٍ وعلقةٍ ومضغةٍ ولحمٍ وعظمٍ إلى نفخ الروح، وفي اختلاف الألسنة والألوان والصور، إلى غير ذلك من الآيات الباطنة والظاهرة، وحسبُك بالقلوب وما ركز فيها من العقول، وما خُصَّت به من أنواع المعاني والفنون، وبالألسن والنُّطق ومخارج الحروف والأبصار والأطراف وسائر الجوارح، وتأَتِّيها لما خُلقت له، وما سوَّى في الأعضاء من المفاصل للانعطاف والتثنِّي، وأنه إذا تيبَّس شيءٌ منها جاء العجز؛ ﴿ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ ﴾ [المؤمنون: 14]؛ (تفسير القرطبي جـ17 صـ39).



• قال الإمام ابن القيم (رحمه الله) - مخاطبًا كل إنسان -: ارجع الآن إلى نفسك، وكرر النظر فيك؛ فهو يكفيك، وتأمَّل أعضاءك، وتقدير كل عضو منها للمنفعة والأرب المهيأ لها؛ فاليدانِ للعلاج والبطش، والأخذ والإعطاء، والمحاربة والدفع، والرِّجلان لحمل البدن، والسعي والركوب، وانتصاف القامة، والعينان للاهتداء والجمال، والزينة والملاحة، ورؤية ما في السموات والأرض وآياتهما وعجائبهما، والفم للغذاء والكلام والجمال، وغير ذلك، والأنف للنَّفَس وإخراج فضلات الدماغ، وزينة للوجه، واللسان للبيان والترجمة عنك، والأذنان صاحبتا الأخبار، تؤديانها إليك، واللسان يبلِّغ عنك، والمعِدة خزانة يستقر فيها الغذاء، فتُنضجه وتطبخه، وتصلحه إصلاحًا آخرَ وطبخًا آخر غير الإصلاح والطبخ الذي توليته من خارج، فأنت تعاني إنضاجه وطبخه وإصلاحه حتى تظن أنه قد كمل، وأنه قد استغنى عن طبخٍ آخر وإنضاجٍ آخر، وطبَّاخه الداخل ومُنضِجه يعاني من نضجه وطبخه ما لا تهتدي إليه، ولا تقدر عليه؛ فهو يوقد عليه نيرانًا تُذيب الحصى، وتذيب ما لا تذيبه النار، وهي في ألطف موضع منك، لا تحرقك ولا تلتهب، وهي أشد حرارة من النار، وإلا فما يذيب هذه الأطعمة الغليظة الشديدة جدًّا حتى يجعلها ماءً ذائبًا، وجعل الكبِد للتخليص وأخذِ صفو الغذاء وألطفه، ثم رتب منها مجاريَ وطرقًا يسوق بها الغذاء إلى كل عضو وعظم وعصب ولحم وشعر وظُفر، وجعل المنازل والأبواب لإدخال ما ينفعك وإخراج ما يضرك، وجعل الأوعية المختلفة خزائن تحفظ مادة حياتك؛ فهذه خزانة للطعام، وهذه خزانة للحرارة، وهذه خزائن للدم، وجعل منها خزائن مؤديات؛ لئلا تختلط بالخزائن الأخر، فجعل خزائن للمرة السوداء، وأخرى للمرة الصفراء، وأخرى للبول، وأخرى للمني؟! فتأمل حال الطعام في وصوله إلى المعدة وكيف يسري منها في البدن! فإنه إذا استقر فيها اشتملت عليه وانضمت، فتطبخه وتجيد صنعته، ثم تبعثه إلى الكبد في مجارٍ دقاقٍ، وقد جعل بين الكبد وبين تلك المجاري غشاءً رقيقًا كالمصفاة الضيقة الثقوب، تصفيه، فلا يصل إلى الكبد منه شيء غليظ خشن فينكؤها؛ لأن الكبد رقيقة لا تحمل الغليظ، فإذا قبلته الكبد أنفذته إلى البدن كله في مجارٍ مهيأة له بمنزلة المجاري المعدة للماء ليسلك في الأرض، فيعمها بالسقي، ثم يبعث ما بقي من الخبث والفضول إلى مصارف قد أعدت لها، فما كان من مرة صفراء بعثت به إلى المرارة، وما كان من مرة سوداء بعثت به إلى الطحال، وما كان من الرطوبة المائية بعثت به إلى المثانة، فمن ذا الذي تولَّى ذلك كله وأحكمه ودبره وقدره أحسن تقدير؟! إنه الله تعالى أحسن الخالقين؛ (مفتاح دار السعادة ـ لابن القيم جـ1 صـ298).



(26) يقول بعض الملحدين: إذا كان الله قدر عليَّ أعمالي، فلماذا يحاسبني؟



قال ابن عثيمين (رحمه الله):

أفعال العباد كلها من طاعات ومعاصٍ كلها مخلوقة لله، ولكن ليس ذلك حجَّة للعاصي على فعل المعصية؛ وذلك لأدلة كثيرة، منها:

(1) أن الله أضاف عمل العبد إليه، وجعله كسبًا له فقال سبحانه: ﴿ الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ ﴾ [غافر: 17]، ولو لم يكن له اختيار في الفعل وقدرةٌ عليه ما نُسب إليه.



(2) أن الله أمر العبد ونهاه ولم يكلفه إلا ما يستطيع؛ لقوله تعالى: ﴿ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ﴾ [البقرة: 286]، وقوله سبحانه: ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ [التغابن: 16]، ولو كان مجبَرًا على العمل ما كان مستطيعًا على الفعل أو الكف؛ لأن المجبَر لا يستطيع التخلُّص.



(3) أن كل واحد يعلم الفرق بين العمل الاختياري والإجباري، وأن الأول يستطيع التخلص منه.



(4) أن العاصي قبل أن يُقدِم على المعصية لا يدري ما قدر له، وهو باستطاعته أن يفعل أو يترك، فكيف يسلك الطريق الخطأ ويحتج بالقدر المجهول؟ أليس من الأحرى أن يسلُكَ الطريق الصحيح ويقول: هذا ما قدر لي؟!



(5) أن الله أخبر أنه أرسل الرسل لقطع الحجة؛ قال سبحانه: ﴿ لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ ﴾ [النساء: 165].



ولو كان القدر حجةً للعاصي لم تنقطع بإرسال الرسل، ونعلم أن الله سبحانه وتعالى ما أمر ونهى إلا المستطيع للفعل والترك، وأنه لم يجبر على معصية، ولا اضطره إلى ترك طاعةٍ؛ قال الله تعالى: ﴿ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا ﴾ [البقرة: 286].



وقال الله تعالى: ﴿ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ﴾ [التغابن: 16].



وقال سبحانه: ﴿ الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ لَا ظُلْمَ الْيَوْمَ ﴾ [غافر: 17].



فدل على أن للعبد فعلًا وكسبًا يجزى على حسنه بالثواب، وعلى سيِّئِه بالعقاب، وهو واقع بقضاء الله وقدره؛ (شرح لمعة الاعتقاد ـ لابن عثيمين صـ: 94: 93).



الرد على الملحدين في واحة الشعراء

(1) سئل أبو نُواسٍ عن وجود الله تعالى، فأنشد قائلًا:

تأمَّل في نبات الأرضِ وانظُر
إلى آثارِ ما صنَع المليك
عيونٌ مِن لُجَينٍ شاخصات
وأزهارٌ كما الذَّهب السبيك
على قُضُب الزَّبرجدِ شاهداتٍ
بأنَّ اللهَ ليس له شريك
(تفسير الرازي جـ2 صـ334).



(2) سئل ابن المعتز عن وجود الله تعالى، فأنشد قائلًا:

فيا عجبًا كيف يُعصى الإل
هُ أَمْ كيف يجحده الجاحد
ولله في كل تحريكةٍ
وفي كل تسكينةٍ شاهد
وفي كل شيءٍ له آيةٌ
تدل على أنه واحد
(معارج القبول لحافظ حكمي جـ1 صـ79).



(3) قال أحد الشعراء:

انظر لتلك الشجرة
ذات الغصون النضرةْ
كيف نمت من حبة
وكيف صارت شجرةْ
فانظر وقل من ذا الذي
يخرج منها الثمرة
ذاك هو الله الذي
أنعُمُه منهمرة
ذو حكمة بالغة
وقدرة مقتدرة
انظر إلى الشمس التي
جذوتها مستعرة
فيها ضياء وبها
حرارة منتشرة
من ذا الذي أوجدها
في الجوِّ مثل الشَّرَرة
ذاك هو الله الذي
أنعُمُه منهمرة
(أبيات مختارة ـ عبدالله البصيري صـ35).



علاج ظاهرة الإلحاد:

يمكن أن نوجز علاج ظاهرة انتشار الإلحاد في الدول الإسلامية بالأمور الآتية:

(1) الاهتمام بترسيخ عقيدة توحيد الله تعالى في نفوس المسلمين على اختلاف أعمارهم، وينبغي على العلماء استخدام الوسائل العلمية الحديثة، التي تساعد المسلمين على مشاهدة آيات قدرة الله تعالى في الكون، ويقوم العلماء المتخصصون بالتعليق على هذه الآيات الربانية من الناحية العلمية؛ لكي يزداد المؤمنون إيمانًا مع إيمانهم، وتزول عنهم الشبهات التي يثيرها الملاحدة المنكِرون لوجود الله تعالى.



(2) الاهتمام بالتربية الخُلقية للمسلمين على اختلاف أعمارهم، وذلك عن طريق القرآن الكريم، وسيرة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.



إن التربية بذكر القدوة الصالحة هي أفضل الوسائل المؤثرة في نفوس الناس، فينبغي أن نضع أمامهم شخصياتٍ صالحةً يقتدون بهم، ويسيرون على نهجهم في جميع أمور حياتهم، وخير قدوة للمسلمين هو نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، الذي قال عنه سبحانه: ﴿ لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَنْ كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا ﴾ [الأحزاب: 21].



وقال عنه الله تعالى: ﴿ لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ ﴾ [التوبة: 128].



وقد وضَع الله تعالى في شخص نبينا محمدٍ صلى الله عليه وسلم الصورةَ الكاملة للمنهج السليم القويم؛ ليسير الناس عليه، فيسعدوا في الدنيا والآخرة.



روى أحمد عن سعد بن هشامٍ قال: سألت عائشةَ فقلت: أخبريني عن خُلق رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فقالت: "كان خُلُقُه القرآنَ"؛ (حديث صحيح) (مسند أحمد جـ 42، صـ 183).



لقد كان نبينا محمد صلى الله عليه وسلم أكبرَ قدوة للبشرية في تاريخها الطويل، وكان نبينا صلى الله عليه وسلم مربِّيًا وهاديًا بسلوكه الشخصي قبل أن يكون بالكلام الذي ينطق به.



(3) التصدي - بكلِّ قوة علمية - للردِّ على جميع الشُّبهات التي يثيرها الذين ينكرون وجودَ الله تعالى؛ وذلك عن طريق استخدام جميع وسائل الإعلام المختلفة؛ المقروءة، والمرئية، والمسموعة، ويقوم بهذا العمل مجموعةٌ من العلماء المتخصصين في جميع المجالات.



(4) ينبغي أن تتضمن مناهج التعليم كتابًا يتحدث عن الأدلة والمعجزات الكونية التي تثبت وجودَ الله تعالى، بحيث يكون هذا الكتاب بأسلوب بسيط، ويناسب مراحل التعليم المختلفة، ومزودًا بالصور الطبيعية، وتعليقات العلماء المتخصصين، وهذا سوف يؤدي - إن شاء الله - إلى تربية أجيال صالحة، تؤمن بالله تعالى، وتعمل جاهدةً على تقدم بلادها في جميع مجالات الحياة المختلفة.

• • •



أسأل الله تعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلا أن يجعل هذا العمل خالصًا لوجهه الكريم، وأن يجعله ذُخرًا لي عنده يوم القيامة ﴿ يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ﴾ [الشعراء: 88، 89].



كما أسأله سبحانه أن ينفع به طلاب العلم، وأرجو من يقرؤها أن يدعو الله سبحانه لي بالإخلاص والتوفيق، والثبات على الحق، وحُسن الخاتمة؛ فإن دعوة الأخ المسلم لأخيه بظهر الغيب مستجابةٌ



وأختم بقول الله تعالى: ﴿ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ ﴾ [الحشر: 10]



وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.
avatar
محسن
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty رد: سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  محسن في السبت 12 يناير 2019 - 13:43

يااخي قد يوجد خالق ولكن ليس هو اله محمد
من يقول انه يرجم الشياطين بالنجوم
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان

مُساهمة  أبو عماد في الإثنين 14 يناير 2019 - 21:39

من الإنفجار الكبير وولود الكون وظهور الالكترونات ثم الذرات وبرودة الكون آدى إلى ظهور الكثير من الجزيئات وانهيار المادة على نفسها وتشكل الكواكب والنجوم والمجرات والمجموعة الشمسية والأرض وظهور الحياة وتطورها إلى ظهور الإنسان.... كل هذه الحوادث حصلت دون تدخل أي آلهة وبالدليل المادي المقنع لا كما قال عن قيل والأساطير والمعجزات التي تفتقر كلها إلى المنطق .... دارون وآنشتاين وهوكينغ وسيغان ونيوتون وأرخميدس وغيرهم الكثير من العلماء الذين أثبتوا النظريات العلمية التي تناقض الكتب المقدسة ولايزال عند المسلمين اليقين على وجود الآلهة... كل المدن المتقدمة تدرس في جامعاتها أحدث النظريات العلمية التي تنناقض جميعها ما جاء بالنصوص المقدسة لهذا هم متقدمون عنا بقرون عديدة ولا زلنا نتقاتل على من يحق له بالخلافة بين السنة والشيعة.....
avatar
live life
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty عظيم

مُساهمة  live life في الخميس 21 فبراير 2019 - 2:19

أثرت إعجابي لقد أجبت على العديد من تساؤلاتي أنت حقا مثقف للغاية أنا لا أثقف نفسي إلا بما أحتاجه وبما يراودني الفضول بشأنه
أبو عماد
أبو عماد
Admin

عدد المساهمات : 596
تاريخ التسجيل : 20/11/2012
العمر : 64
الموقع : damas

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty الدين أيون الشعوب

مُساهمة  أبو عماد في الخميس 21 فبراير 2019 - 20:42

أشكرك كما أشكر جميع من شارك وأحب أن أضيف أن الحكومات العربية هي من ترسخ الأديان لمصالحها، كل حكومة تتبنى لنفسها بعض الشيوخ لتبرير خططها الشريرة وحمل الشعب على الإحساس بتأخره بسبب بعده عن الدين وبهذا تقوم الحكومات بغسل أدمغة الشعوب وتجعاه عاجزا عن التفكير المنطقي.

تحياتي للجميع


ردي على الأخت رودينا الديب في مساهمتها رقم 17:
أرجو أن تقرئي ل سامي الديب لعله يجيب على أسئلتك
avatar
زهى الأديبة
زائر

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty الرد على الملحدين لاعلاء كلمة الحق و الدين

مُساهمة  زهى الأديبة في الثلاثاء 19 مارس 2019 - 16:35

والله لإن شياطين الإنس و الجن سواء ، و لا يسعنا ان نقول تحت ظل هذه الأكاذيب و هذا الفسوق و الكفر و الجحود و الغل و الحقد الموجود عند الملاحدين النافين وجود الله جلا و على علوا كبيرا عن اكاذيبهم ، و الخائضين بالباطل بالإفك المبين ضدنبينا العظيم الشريف الكريم خير مخلوقات رب العالمين ، محمد صلى الله عليه وسلم تسليما ، لا يسعنا - او يسعني بالاخص لحداثة سني و قصر علمي - الا الاستعاذة بالله من كل كفار اثيم ، ماش بين الناس بالظلم و الباطل ، و ان ادعوي ربي "اللَّهُمَّ زِدْنَا وَلَا تَنْقُصْنَا، وَأَكْرِمْنَا وَلَا تُهِنَّا، وَأَعْطِنَا وَلَا تَحْرِمْنَا، وَآثِرْنَا وَلَا تُؤْثِرْ عَلَيْنَا، وَأَرْضِنَا وَارْضَ عَنَّا " ، آخر دعوانا الحمد لله رب العامين و الصلاة و السلام على اشرف المرسلين .
ليلى
ليلى
Admin

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 23/12/2012

سقوط قناع الإسلام بالدليل والبرهان  Empty الرد على الملحدين لاعلاء كلمة الحق

مُساهمة  ليلى في الخميس 21 مارس 2019 - 22:42

كلمة الحق .. هذا هو محور اهتمام العالم، الحق والحقيقة أهم ما يجذب الإنسان لاكتشافه، من يريد معرفة الحقيقة لا بد من أن يجدها، ومن يريد التشبث بمعتقداته الموروثة عن آبائه وأجداده فهو حر ولكن لا ينبغي عليه أن يحارب الآخرين لأنهم مختلفين عنه إن الاختلاف هو التطور والمعرفة فرجاء من الذي لا يتفق مع مواضيع هذا الموقع أن يبرهن على العكس بشل علمي ودليل واضح وشكرا
  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 17 أكتوبر 2019 - 11:00